مال وأعمال

دولة عربية على خط سلاسل التوريد بين واشنطن وبكين

نشر

.

Camil Bou Rouphael

يستفيد المغرب وفيتنام وبولندا والمكسيك وإندونيسيا من إعادة تشكيل سلاسل التوريد جرّاء التوترات بين الولايات المتحدة والصين، وفق تقرير تحدثت فيه وكالة بلومبرغ عن مجموعة من البلدان الناشئة، باتت حلقات مهمة في الاقتصاد العالمي الذي ينقسم إلى كتل متنافسة.

فقد سجلت هذه البلدان 4 تريليون دولار من الناتج الاقتصادي في عام 2022، أي أكثر من الهند. وتشترك هذه البلدان الـ٥ في رغبة اغتنام المكاسب الاقتصادية من خلال التموضع كحلقات وصل جديدة بين الولايات المتحدة والصين، أو الصين وأوروبا والاقتصادات الآسيوية الأخرى.

فما الذي مكّن هذه الاقتصادات الناشئة من هذا الدور؟ وأي عوامل ساعدت المغرب بالنجاح؟

اعرف أكثر

المزيد مثل هذا

سياسة

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2023 Blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2023 Blinx. جميع الحقوق محفوظة