مال وأعمال

"الذهب الأخضر".. ينتجه التونسيون ولا يقدرون على ثمنه

نشر

.

Tunisia-blinx

يعتزّ التونسيون بتسميته "البترول الأخضر" أو الذهب الأخضر، باعتباره أحد أهم ركائز اقتصاد البلاد، أو مفخرة صناعته الضاربة في القدم.

هو زيت الزيتون الذي تحتل بفضله تونس مراتب متقدمة في التصنيفات العالمية، حتى أنه حصد ما لا يقل عن 20 تكريما دوليا خلال العام الماضي.

منذ آلاف السنين دأب المزارعون التونسيون على زراعة أشجار الزيتون وعصر ثمارها وتخزين الزيت بطرق تقليدية مازالت متوارثة إلى اليوم في مختلف المناطق.

غير أن المفارقة ظهرت عندما بات التونسيون يتذمرون في السنوات الماضية من غلاء الأسعار، خاصة أنهم تعودوا على اقتناء كميات كبيرة في كل موسم وتخزينها كمؤونة، أو "العولة" بالدارجة التونسية، لاستغلالها على امتداد السنة بالنظر إلى أنه أحد أهم مكونات المائدة التونسية، فماذا حدث للذهب التونسي الأخضر؟

اعرف أكثر

المزيد مثل هذا

صراعات‎

موسم الزيتون في جنوب لبنان.. "القصف لم يمنع القَطف"

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة