مال وأعمال

"عالم البالة" في لبنان.. منى تكشف أسرار "البيزنس الرائج"

نشر

.

Lebanon-blinx

مبلغ 500 ألف ليرة لبنانية، أي ما يعادل 5 دولارات تقريباً، لشراء ثوب كشميرٍ أصلي، وهو ما باعته السيّدة اللبنانية منى برّو في متجرها الخاص بالثياب الأوروبية المستعملة، والمعروفة بـ"البالة"، وذلك بمدينة صيدا جنوب لبنان.

السعر الذي وضعته منى على ذلك الثوب الفاخر يُعتبر "مُرضياً" لها رغم الأزمة الاقتصادية التي يمرّ بها لبنان، فـ"الزبونة" التي اشترت الثوب "حالتها على قدها" كما تقول، وعليه أرادت منى أن تجعل تلك القطعة من نصيب السيدة الزائرة للمتجر لأنها تريدها.

ما حصل في متجر "البالة" الخاص بمنى يتكرّر يومياً، فالمكان الذي تعمل فيه منذ سنوات يعد نموذجاً مصغّراً عن قطاع بيع الملابس المستعملة، الذي برز بقوة خلال الأزمة الاقتصادية التي يعيشها لبنان.

فما هي الأحوال الحقيقية لهذا القطاع؟ ماذا تكشف منى عنه بعد مسيرة عمرها 30 عاماً في المجال المذكور؟ ما هي الخفايا التي لا يعرفها الكثيرون عن "البالة"؟

اعرف أكثر

المزيد مثل هذا

سياسة

حرب 200 مليار شيكل.. اقتصاد إسرائيل يواجه "سيناريو كارثي"

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة