صراعات‎

ذخائر عنقودية إلى أوكرانيا.. واشنطن تراهن على "معدل فشل" منخفض

نشر

.

Mohamed Salah Eldin

حينما اندلعت حرب إسرائيل على لبنان عام 2006 كان محمد (١١ عاما) يركب دراجة أبيه البخارية قبل أن تعلق في قنبلة عنقودية انفجرت في محمد ليعيش بقية حياته بلا قدمين.

قصة محمد تتكرر مع الكثيرين ممن تحكي عنهم المصورة الفلسطينية لورا بوشناق ضمن مشروعها "ناجي" قبل عدة أعوام، فتقول عنه إنها عرفته صبيا صغيرا كان عليه أن يتحمل صدمة جسدية وعاطفية، ومراهقا يحب السباحة لكنه يحتاج إلى المساعدة في المهام اليومية، وعاطلا عن العمل يقضي ساعات في تصفح الإنترنت في محاولة لمقابلة فتاة قد تصبح صديقته.

"القرار الصعب"

انقضت السنوات واندلعت الحرب في أوكرانيا في فبراير 2022 لتعلن الولايات المتحدة الموافقة على تزويد كييف بقنابل عنقودية فيما وصفة الرئيس الأميركي جو بايدن خلال حديثه مع شبكة CNN الإخبارية بأنه "القرار الصعب" لكن أوكرانيا بحاجة إليها.

الذخائر العنقودية تسقط من الطائرات أو تطلق من الأرض أو البحر

القنابل العنقودية أو الذخائر العنقودية تسقط من الطائرات أو تطلق من الأرض أو البحر، حيث تنشر مئات من الذخائر الصغيرة والتي يمكن أن تغطي مساحة تصل إلى حجم العديد من ملاعب كرة القدم، لتصيب دون تفرقة بين المدنيين والعسكريين، وبحسب تحالف الذخائر العنقودية الذي يهدف لإنهاء وجودها فالأخطر أن أعدادا كبيرة من الذخائر الصغيرة لا تنفجر لتظل على الأرض قنبلة موقوتة.

التقت لورا بمحمد لأول مرة في يناير من عام 2007 بعد 4 شهور من الحادث حيث كان يخضع للعلاج الطبيعي للتعود على حياته الجديدة فكان يستيقظ في الليل أحيانا راغبا في حك قدميه المفقودة.

ووسط حياة كانت من قبل الإصابة صعبة في مخيم الرشيدية للاجئين الفلسطينيين بالقرب من مدينة صور اللبنانية، أصبحت حياة محمد أصعب بعد شهور من الإصابة فقد ترك المدرسة ليصبح أميا يقضي معظم وقته في المنزل، بالإضافة إلى الألم الجسدي المستمر وتجارب الشعور بالعزلة.

معدل الفشل

وقال مساعد وزير الدفاع الأميركي كولين كاهل إن أوكرانيا تعهدت عدم استخدام هذه القنابل في مناطق مأهولة، وستوثّق أماكن استخدامها لتسهيل عملية إزالتها في مرحلة ما بعد الحرب.

وشدد على أن واشنطن لن تزوّد أوكرانيا ذخائر ذات "معدّل فشل" يتجاوز 2,35 بالمئة، مشيرا الى أن روسيا تستخدم في المقابل ذخائر عنقودية يراوح "معدل فشلها" ما بين 30 و40 بالمئة.

"معدّل الفشل" هو نسبة القنابل التي لا تنفجر

و"معدّل الفشل" هو نسبة القنابل التي لا تنفجر عند الارتطام بعد إطلاقها.

ويشير مصطلح "الذخائر العنقودية" الى أي نظام من نظم أسلحة تطلق بمجموعة من الذخائر المتفجرة الأصغر حجما على هدف معيّن، وهي مصمّمة للانفجار قبل الارتطام أو عنده أو بعده. ويمكن إطلاق هذه الذخائر بواسطة القذائف أو المدفعية وحتى من قنابل من الطائرات.

ويمكن أن يراوح عدد القنابل في هذه الذخائر بين العشرات والمئات.

انتقادات دولية

ولقي القرار الأميركي انتقادات دولية، حيث أبدى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش رغبته في عدم رؤية هذه الأسلحة تستخدم ميدانيا.

وقال متحدث باسمه إنه "لا يرغب في استخدام الذخائر العنقودية بشكل متواصل في ميدان المعركة".

وقالت منظمة هيومن رايتس ووتش الحقوقية إن "نقل هذه الأسلحة (الى أوكرانيا) سيتسبب بشكل لا مفرّ منه بمعاناة للمدنيين على المدى الطويل".

واعتبرت منظمة العفو الدولية أن على إدارة بايدن "أن تدرك أن أي قرار يتيح الاستخدام الواسع للقنابل العنقودية في هذه الحرب سيؤدي الى نتيجة واحدة متوقعة: القتل الإضافي للمدنيين".

الذخائر العنقودية سلاح عشوائي بحسب منظمات دولية

وأضافت "الذخائر العنقودية سلاح عشوائي يمثّل خطرا كبيرا على حياة المدنيين حتى بعد فترة طويلة من انتهاء النزاع"، مؤكدة أن استخدامها "لا يتوافق مع القانون الدولي".

من جهتها، اعتبرت روسيا أن قرار الولايات المتحدة تزويد أوكرانيا بالذخائر العنقودية هو "دليل ضعف" ولن يؤثر على مسار الأعمال العسكرية لموسكو.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا في بيان إن القرار الأميركي الذي تم إعلانه الجمعة "هو عمل ناتج من يأس ودليل ضعف على خلفية فشل الهجوم الأوكراني المضاد الذي تمّ الترويج له كثيرا".

لم تنضم الولايات المتحدة وروسيا والصين إلى المعاهدة

اعرف أكثر

معاهدة القنابل العنقودية

اتفاقية الذخائر العنقودية هي معاهدة دولية لأكثر من 100 دولة، تحظر استخدام وإنتاج ونقل وتخزين هذا النوع من الذخائر، واعتمدت ووقعت عام 2008 ودخلت حيز التنفيذ عام 2010، وقد انضم ما مجموعه 123 دولة إلى الاتفاقية منها 111 دولة طرفا و 12 دولة موقعة.

ولم تنضم الولايات المتحدة وروسيا والصين إلى المعاهدة فيما تضم 35 دولة في قارة أوروبا كلهم أطراف عدا دولة قبرص.

أما عربيا فقد انضمت 7 دول عربية هي موريتانيا والصومال وتونس والعراق ولبنان وفلسطين إضافة إلى جيبوتي كدولة موقعة على الاتفاقية

استخدمت في دول عربية

بحسب منظمة تحالف الذخائر العنقودية فإنها استخدمت من خلال 20 دولة في أكثر من 35 دولة أخرى، وتشير المنظمة إلى استخدامها في دول عربية هي سوريا واليمن والسودان وليبيا وفي لبنان خلال حرب 2006 حيث استخدمتها القوات الإسرائيلية وتقدر أنها استخدمت ما يصل إلى 4 ملايين ذخيرة فرعية، كما استخدمت قبل ذلك في اجتياح لبنان عام 1982 وقبل ذلك عام 1978.

في العراق، خلال الفترة من 2003 حتى 2006 استخدمت الولايات المتحدة وبريطانيا ما يقرب من 13000 ذخيرة عنقودية تحتوي على ما يقدر بنحو 1.8 إلى 2 مليون من الذخائر الصغيرة في الأسابيع الثلاثة من القتال الرئيسي، وأسقطت الطائرات الأميركية ما مجموعه 63 قنبلة سي بي يو -87 بين 1 مايو 2003 و 1 أغسطس 2006.

خلال حرب فيتنام أسقط الولايات المتحدة العديد من القنابل العنقودية على فيتنام ولاوس وكمبوديا، حيث تقدر اللجنة الدولية للصليب الأحمر أنه في لاوس وحدها، لا يزال هناك ما بين 9 و 27 مليون ذخيرة صغيرة غير المنفجرة، وقتل أو جرح حوالي 11000 شخص، أكثر من 30% منهم من الأطفال. يشير تقدير يستند إلى قواعد البيانات العسكرية الأمريكية إلى أن 9500 طلعة جوية في كمبوديا أسقطت ما يصل إلى 87000 من الذخائر العنقودية من الجو.

أما روسيا فتقول المنظمة إنها استخدمت في حرب الشيشان الأولى1994- 1996 وكذلك في حرب جورجيا عام 2008، كما استخدمت من قبل الأطراف في أوكرانيا 2014 و 2015.

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة