صراعات‎

بعد الإفراج عنها.. روان تروي كواليس معاناة الحرب في سجن دامون

نشر

.

blinx

بعد أسابيع طويلة من حرب إسرائيل على حماس في غزة، قُتل فيها ما يقارب الـ15 ألفا من الفلسطينيين، وأصبح لا يخلو أي منزل فلسطيني من الحزن، حمل يوم الجمعة خبرا سارا بالإفراج عن 39 معتقلا فلسطينيا من السجون الإسرائيلية بموجب اتفاق تبادل للأسرى.

بعد ساعات من عملية التبادل الأولى، بدأت الأسرار تتكشف، فالحرب التي شنتها إسرائيل خلال الأسابيع الماضية، لم تكن ضد غزة والضفة الغربية فقط، وإنما امتدت لداخل سجونها، إذ شدد السجانون إجراءات التضييق على المعتقلين الفلسطينيين بصورة متزايدة بعد هجوم حماس، بحسب بعض المفرج عنهم.

من بين هؤلاء روان زيادة، التي تقول لبلينكس، بعد ساعات من خروجها من سجن دامون الإسرائيلي، في إشارة إلى موظفيه: "صار تعاملهم كتير قاسي" وذلك بعد 7 أكتوبر. وتشرح كيف تعرّضت بعض المعتقلات للعزل والضرب. كما تمت مصادرة أدوات الطبخ وتخريب بعض الغرف خلال عمليات التفتيش.

فماذا قالت روان عن يوميات المعتقلات في سجن دامون، وكيف أصبحت حياتهن فيه بعد حرب غزة؟ وكواليس لحظات ما قبل وبعد الإفراج عنها؟

اعرف أكثر

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة