صراعات‎

3 أشخاص قتلوا مع موسوي في سوريا

نشر

.

AFP

قتلت الغارة الإسرائيلية، التي استهدفت، الإثنين، القيادي في الحرس الثوري الإيراني رضي موسوي، 3 أشخاص موالين لطهران، وفق حصيلة جديدة للمرصد السوري لحقوق الإنسان، الثلاثاء.

من هم الـ3 أشخاص؟

أورد المرصد السوري، ومقره بريطانيا، أنه بالإضافة إلى موسوي "تأكد مقتل عنصرين من جنسية غير سورية وآخر سوري الجنسية، جراء الضربة الإسرائيلية".

ما القصة؟

أعلن الحرس الثوري الإيراني، الإثنين، مقتل موسوي، "أحد المستشارين الأكثر خبرة" في سوريا و"المسؤول اللوجستي" فيها، في ضربة صاروخية إسرائيلية استهدفته في منطقة السيدة زينب قرب العاصمة. وأشار إلى أن الضربة استهدفت موسوي بعد وقت قصير من دخوله مزرعة.

أبرز قيادي يُقتل بعد سليماني

موسوي هو أبرز قيادي في فيلق القدس، الوحدة الموكلة للعمليات الخارجية في الحرس الثوري، يُقتل خارج إيران، بعد اللواء قاسم سليماني، قائد القوة آنذاك الذي قُتل في غارة أميركية في العراق في الـ3 من يناير 2020.

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة