صراعات‎

رواية إسرائيلية عن "عناصر الأونروا"

نشر

.

blinx & Reuters

لم يعد الحصار الإسرائيلي على غزة محدود بجغرافيا القطاع بل وصل إلى مقر الأمم المتحدة في نيويورك، فهناك تطالب إسرائيل الدول المانحة بوقف تمويل وكالة الأونروا بعد اتهام عدد من موظفيها بالمشاركة في هجوم حماس على إسرائيل في 7 أكتوبر.

قدمت إسرائيل للولايات المتحدة ملفا يتضمن تفاصيل وأدلة إسرائيلية عن ضلوع 21 موظفا في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الأونروا في هجوم حماس على إسرائيل في أكتوبر.

وبالفعل، علقت بعض الدول تمويلها للوكالة نتيجة الاتهامات الإسرائيلية لـ12 موظفا من أصل 13000 يعملون في القطاع المحاصر.

ويخشى الفلسطينيون المنهكون من الحرب من تضييق إسرائيل الخناق على آخر مصدر كان يمنحهم الرمق الأخير للنجاة.

فما هي الأدلة التي قدمتها إسرائيل لدعم مزاعمها؟ وما هي روايتها للتخلص من الأونروا؟ وكيف ردت الأمم المتحدة؟

اعرف أكثر

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة