صراعات‎

"ادفع.. تخرج" وثائق لبلينكس تكشف علاقة "قسد" بمعتقلي داعش

نشر

.

Wael Essam

تكشف وثائق داخلية لتنظیم داعش، حصلت عليها بلينكس، عن تورط عناصر وضباط في قوات سوریا الدیمقراطیة، قسد، التي يشكل الأكراد عمودھا الفقري، في الإفراج عن معتقلين ومحتجزين ينتمون لتنظيم داعش من مخيم الهول في محافظة الحسكة، مقابل رشى.

تشير وثيقة مرسلة إلى نائب قيادي التنظيم في سوريا، في شھر أغسطس 2021، إلى رصد 13 ألف دولار أميركي، لإخراج شخص يدعى "ابن أبي أنس الفرنسي" وهو إعلامي یتبع داعش، من مخيمات وسجون قسد.

وثائق داعش- خاص بلينكس

وتقر الوثيقة بارتفاع المبلغ الذي اقترحه "مفصّل شؤون المخيمات" للإفراج عن "ابن الفرنسي"، لكنھا تبرر ذلك بأن المعتقل مطلوب لمن تصفه الوثيقة بـ"الأكراد الملاحدة" على اعتبار أن والده من الإعلاميين في التنظيم.

وفي واقعة أخرى، تطلب الوثيقة رصد 6 آلاف دولار أميركي، للإفراج عن امرأة تكنى بـ"أم أحمد المغربیة"، وتعقب الوثيقة بأن "وضعها صعب ولا يحتمل التأخير".

وثيقة ثالثة یعود تاريخها إلى أكتوبر 2021، تكشف عن تحويل مبلغ مالي من مقیم في تركيا للإفراج عن امرأة من مخيم الھول.

قوات سوريا الديمقراطية، قسد. أرشيفية أ ب

طبقا للوثيقة أيضا، تم تحويل 2445 دولار أميركي إلى شؤون المخيمات، لإخراج امرأة سورية تكنى بـ"أم ذر الحبشي"، وھي تعاني من إصابة في الكتف، وقتل زوجها في معارك الباغوز.

وفي رسالة ثانية، یطلب عضو التنظيم "أنس الفھداوي" المساعدة من التنظیم لإخراج امرأة تدعى "أم أنس"، یوضح أن المرأة بعد أن قتل زوجھا نقلت إلى مخيم الهول، ومنه إلى سجون "قسد" في الحسكة.

اعرف أكثر

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة