ترفيه‎

ميسي "سعودي" الموسم المقبل.. وآخرون في الطريق

نشر

.

Mussab Gasmalla

صافرات استهجان الجماهير الباريسية وسوء التفاهم بين النجم الأرجنتيني وفريقه باريس جيرمان، يبدو أنهما حسما صفقة انتقال ليونيل ميسي إلى السعودية، دون تحديد اسم النادي الذي سيلعب في صفوفه، وإن رجّحت تقارير سابقة انضمامه إلى فريق الهلال.

امتلك النجم الأرجنتيني البالغ ٣٦ عاما مجموعة من الخيارات بين السعودية، والولايات المتحدة وحتى ناديه القديم برشلونة الإسباني التواق لإعادة "البرغوث"، بعد ارتفاع مؤشرات رحيله عن ناديه الحالي المملوك قطرياً.

لكنّ مصدرا في الرياض، طلب عدم الكشف عن اسمه لأنه غير مخول الحديث للإعلام، قال لوكالة الأنباء الفرنسية "صفقة ميسي تمّت. سيلعب في السعودية الموسم المقبل" دون الإشارة للنادي الذي سيلعب له. وتابع أنّ "العقد استثنائي. إنه ضخم. نحن بصدد إنهاء بعض التفاصيل الصغيرة".

من جهته، أفاد باريس سان جرمان الفرنسي أنّ عقد بطل العالم لا يزال ساريا حتى 30 يونيو المقبل. وقال مصدر ثان في النادي الفرنسي "لو كان النادي يريد تجديد عقده، لفعل ذلك في وقت مبكر".

كان سان جرمان أوقف أخيراً نجمه المتوّج بكأس العالم في ديسمبر الماضي في قطر، بسبب سفره دون موافقة النادي إلى السعودية، حيث ينشط كسفير للسياحة في المملكة الخليجية الثرية.

والإثنين، عاد ميسي الى التدريبات بعدما قدّم اعتذاراً للنادي وزملائه.

يأتي وصول ميسي للسعودية بعد أشهر من وصول منافسه وغريمه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي انضم لنادي النصر السعودي في صفقة مدوية في يناير الماضي.

يُعتقد أن عقد البرتغالي الممتد حتى يونيو 2025 يقدر بأكثر من 440 مليون يورو، ما يجعله الرياضي الأعلى أجرا، بحسب فوربس.

رغم التوقيع الكبير، يبتعد النصر بخمس نقاط عن صدارة جدول الدوري السعودي قبل 4 مباريات عن نهاية المسابقة، فيما خرج من السباق على كأس الملك. ويشهد النصر تخبطا إداريا إذ غادر مدربه الفرنسي رودي غارسيا فجأة في نيسان/أبريل.

آخرون في الطريق بعد البرغوث

مصدر سعودي كشف أنّ "التفاوض لم يستغرق الكثير من الوقت مثل ذلك مع رونالدو. كما نعرف الآن وَصفة التعاقد مع لاعبين من الطراز العالمي"، مضيفا في حديث لوكالة الأنباء الفرنسية "يأتي تمويل الصفقتين المدويتين من صندوق الاستثمارات العامة السعودي، وهو أحد أكبر الصناديق السيادية في العالم بأصول تتجاوز 620 مليار دولار".

تشهد المملكة انفتاحا اجتماعيا واقتصاديا تستهدف البناء على دوري قوي يجتذب أنظار العالم، فيما ذكرت تقارير قبل أشهر أن السعودية ترغب بتقديم ملف مشترك مع اليونان ومصر لاستضافة نسخة 2030، لكن الترشح لم يصبح رسمياً بعد.

وأوضح المصدر "الخطة ليست فقط ميسي ورونالدو بل جلب لاعبين رائعين مثل هذا الثنائي وأيضًا لاعبين صاعدين يتمتعون بمستقبل واعد".

يرتبط ميسي أصلا بعقد مع هيئة السياحة السعودية للتسويق لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وهذا كان موضوع رحلة ميسي وعائلته إلى السعودية التي أدت إلى إيقافه.

وسعت المملكة على دفع ميسي للانضمام إلى الدوري السعودي، وإعادة تشكيل مبارزة ثنائية مع رونالدو بعد تلك التي خطفت أنفاس المشاهدين في إسبانيا عندما كان الـ"دون" يحمل ألوان ريال مدريد.

أشارت عدة تقارير في الآونة الأخيرة إلى تقديم نادي الهلال عرضاً مغرياً لأفضل لاعب في العالم سبع مرات، قد يصل إلى 400 مليون يورو سنوياً لجلب بطل العالم المتوج في ديسمبر الماضي في قطر. وقال المصدر "نريد أن يزور الناس المملكة العربية السعودية لمشاهدة نجوم كرة القدم"، متابعا "من كان يتخيل أن مباريات الدوري المحلي ستجذب الأجانب؟ إنه مجرد تأثير رونالدو".

غضب في باريس

كان ميسي، الذي سيبلغ من العمر 36 عامًا في يونيو، قضى موسمين باهتين في باريس بعد أن قضى حقبة مجيدة في برشلونة الإسباني حيث فاز بأربعة ألقاب في دوري أبطال أوروبا و10 ألقاب في الدوري الإسباني، ولا يزال معبودا لجماهير الفريق الكتالوني.

سجل أفضل لاعب في العالم سبع مرات، الذي يتشارك هجوم باريسي شرس يضم الفرنسي كيليان مبابي والبرازيلي نيمار، 11 هدفًا فقط في موسمه الأول حيث ساعد باريس سان جيرمان على تحقيق لقب دوري الدرجة الأولى الفرنسي، وهو أمر اعتيادي.

لكن النادي لم يقترب من تحقيق فوزه الأول بلقب دوري أبطال أوروبا، حيث خسر مرتين في دور الستة عشر حتى مع وجود الأرجنتيني اللامع في الملعب.

تفاقم الإحباط أكثر الأسبوع الماضي عندما أطلق متظاهرون يرتدون ملابس سوداء المشاعل وغنوا هتافات معادية تستهدف ميسي ونيمار وماركو فيراتي متهمين إياهم بالأداء الضعيف. تتناقض هذه المشاهد الغاضبة مع لحظة الذروة في مسير ميسي في ديسمبر عندما قاد الأرجنتين للفوز بلقب كأس العالم في الدوحة. ولفّه أمير قطر برداء بشت تقليدي قبل تسليمه الكأس الذهبية، في تذكير بثروات البلدان النفطية التي تتدفق على كرة القدم ونجوم اللعبة أمثال ميسي ورونالدو.

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة