ترفيه‎

عرب يتابعون حرائق كندا: مخاوفنا تتزايد

نشر

.

Qassam Sbeih

يجلس عبد الرحمن بن شقرون (٢٧ سنة) أمام شاشة هاتفه متابعاً ما يجري من حرائق في كندا. الشاب الذي ينحدر من ولاية فاس الجزائرية شهد حرائق الجزائر سنة ٢٠٢١ التي كانت تبعد عن منزله بضع كيلومترات فقط. لذا بدا عبد الرحمن متعاطفاً بكل مشاعره مع ما يحدث في مقاطعة كيبيك التي تقع في الجزء الشرقي من كندا، حيث ترك ٢٠ ألف شخص منازلهم هاربين من الحرائق التي اجتاحت غابات منطقتهم. ومن المتوقع أن يتم إجلاء ٤ آلاف شخص خلال الساعات القادمة نظراً لاتساع رقعة الأرض المحروقة.

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة