ترفيه‎

إيرهارت المفقودة منذ 1937.. هل عثر على حطامها أخيرا؟

نشر

.

Siba Narsh & AFP

بعد مرور ما يقرب من قرن، قد يكون عُثر على بقايا طائرة رائدة الطيران الأميركية الشهيرة أميليا إيرهارت في قاع المحيط الهادئ، بحسب شركة استكشاف بحرية نشرت صورة بالسونار الاثنين 29 يناير الماضي.

وتقول الشركة الأميركية "ديب سي فيجن" ("دي اس في") إن الصورة التُقطت بعد عمليات بحث مكثفة في غرب جزيرة هاولاند، وهي منطقة شعاب مرجانية غير مأهولة وسط المحيط الهادئ بين أستراليا وهاواي.

لكن، هل يمكن أن تكون هذه هي الطائرة المفقودة لأميليا إيرهارت رغم وجود العديد من النظريات حول كيفية اختفائها؟

اعرف أكثر

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة