بيئة

درجات الحرارة تستمر في الارتفاع.. طرق للوقاية من "مرض الصيف"

نشر

.

Mohamed Salah Eldin

جاء الصيف وارتفعت درجات الحرارة في الشوارع والبيوت لاسيما في المنطقة العربية، لكن حر هذا الصيف مختلف، فلقد وصلت درجة حرارة الكوكب يوم الخميس الماضي إلى مستويات غير مسبوقة في العصر الحديث وأعلى درجة حرارة في 100 ألف عام تقريبا، وارتفع متوسط درجة الحرارة اليومية العالمية إلى 17.23 درجة مئوية بحسب شبكة CNN الإخبارية الأميركية.

لهذا علينا أن نعرف ماذا يحدث لأجسادنا حال ارتفاع درجات الحرارة وكيف نقي أنفسنا من الحرارة المرتفعة، فأجسادنا تبدأ عملية التعرق التي تعد أولى وسائل الجسد من أجل تبريد نفسه بنفسه مع ارتفاع درجات الحرارة، فتتفتح المسام ويخرج العرق الذي يتبخر ما يساعد في ترطيب الجسد عبر توسيع الأوعية وزيادة معدل ضربات القلب، مما يساعد على جلب الحرارة والدم إلى سطح الجسم ويساعد على إطلاق تلك الحرارة الزائدة بحسب جوديث ليندن، نائب الرئيس التنفيذي لقسم طب الطوارئ في مركز بوسطن الطبي.

تابع توقعات الطقس وتنبيهات الحرارة

أمراض عديدة يمكن أن تصيبك إذا لم تتمكن العملية الطبيعية التي يقوم بها جسدك من تقليل درجة حرارتك فربما تتعرض إلى العديد من المشكلات الصحية مثل التشنجات الحرارية التي تعد الأكثر شيوعا خاصة لدى هؤلاء الذين يتعرقون كثيرا، فيستهلك العرق كل الملح والرطوبة في أجسادهم ما يؤدي إلى آلام العضلات وتقلصات، أو تتعرض للإنهاك الحراري فتشعر بالدوار والغثيان والصداع بحسب ليندن.

تجنب "ضربة الشمس"

ضربة الشمس

لكن المرض الأخطر على الإطلاق هو "ضربة الشمس" حينما تفشل آلية الجسم في التعرق والحفاظ على عملية التبريد الذاتية فترتفع درجة حرارته إلى أكثر من 40 درجة مئوية في غضون 10إلى 15 دقيقة حيثث تتسارع الأعراض لتصل إلى مرحلة فقدان الوعي بحسب مركز السيطرة على الأمراض الأميركي CDC.

طرق للوقاية

تعرض شبكة مايو كلينك الطبية عددا من النصائح للوقاية من الحر كالآتي:

  • راقب درجة الحرارة: تابع توقعات الطقس وتنبيهات الحرارة، تعرف على درجة الحرارة المتوقعة خلال فترة وجودك خارج المنزل.
  • تأقلم: إذا كنت معتادا على ممارسة الرياضة في الطقس البارد، فحاول أن تتأقلم مع التدريب في ظل درجات حرارة مرتفعة، قد يستغرق الأمر من أسبوع إلى أسبوعين على الأقل للتكيف مع الحرارة.
  • اشرب الكثير من السوائل: الجفاف عامل رئيسي في الإصابة بأمراض الحرارة، ولهذا عليك أن تساعد جسمك على التعرق والتبريد من خلال الإبقاء عليه رطبا من خلال شرب الماء وألا تنتظر حتى تشعر بالعطش لشرب السوائل.
  • ارتد ملابس مناسبة: تساعد الملابس الفضفاضة وخفيفة الوزن على تبخر العرق وتبقيك أكثر برودة، وعليك أيضا تجنب الألوان الداكنة التي يمكن أن تمتص الحرارة، واذا أمكن ارتد قبعة ذات لون فاتح.
  • تجنب شمس الظهيرة: إذا أردت ممارسة الرياضة فمارسها في الصباح أو المساء وإذا أمكن قم بتدريباتك في مناطق المظللة أو بتمرينات مائية في حمام السباحة.
  • ضع واق من الشمس: تقلل حروق الشمس من قدرة الجسم على تبريد نفسه كما تزيد من مخاطر الإصابة بسرطان الجلد.
  • افهم المخاطر الطبية الخاصة بحالتك: يمكن أن تزيد بعض الحالات المرضية أو الأدوية من خطر إصابتك بأمراض مرتبطة بالحرارة، فإذا كنت تخطط لممارسة الرياضة في ظل حرارة مرتفعة، راجع طبيبك الخاص حول الاحتياطات.

تجنب شمس الظهيرة

مصاب.. ماذا نفعل له؟

إذا بدأ شخص ما في الشعور بالدوخة أو الدوار أو الغثيان أو الصداع نتيجة ارتفاع الحرارة فيجب:

  • إخراجه إلى بيئة باردة، وإذا كان مصابا بضربة شمس فيجب تبريد جسمه بأي طريقه ممكنة من خلال وضعه في حمام بارد أو رشه بالماء البارد وإذا كانت الرطوبة منخفضة، فلف الضحية في ملاءة باردة مبللة.
  • مراقبة درجة حرارة الجسم واستمر في محاولات تبريد جسده حتى تنخفض درجة حرارة الجسم إلى المعدل الطبيعي، واحصل على المساعدة الطبية في أسرع وقت ممكن.

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة