صحة

مطاردة دخان "التبغ" مقابل البحث عن الطعام.. كيف تنجو؟

نشر

.

Camil Bou Rouphael

لم يعد يحتمل كامل، 22 عاما، ضغط العمل في ظل ظروف اقتصادية قاسية في بيروت، فنزل إلى "الدكان" أسفل المبنى حيث يعمل واشترى علبة من السجائر المصنعة محليا، وهكذا بدء إدمانه منذ سنتين.

يخبر أنه بعد ذلك تعرف على أنماط مختلفة من التدخين، مثل السجائر الإلكترونية والنرجيلة وغيرها الكثير، وكلها وسائل كي يخرج التعب النفسي والضغط وعدم الاستقرار الذي يعيشه.

يحل اليوم العالمي للامتناع عن تعاطي التبغ في 31 مايو. أ ف ب

حال كامل، كآخرين غيره من أبناء جيله في لبنان، ودول عربية عدة، تتربع "بلد الأرز" على قائمة وورلد بوبيولايشن ريفيو على أكثر دولة عربية تضم نسبة مدخنين للعام 2023، وفي المركز السادس عالميا، مع نسبة 42.6٪ من الشعب يدخن. ضمن القائمة، تأتي تونس مع نسبة مدخنين تصل إلى 26٪ من مواطنيها.

أمام هذا الواقع صرحت منظمة الصحة العالمية أمس "أوقفوا زراعة التبغ، وازرعوا الطعام بدلا منه".

لهذه الدعوة مبررات ملحة، يحل اليوم العالمي للامتناع عن تعاطي التبغ في 31 مايو، وتأتي وسط انتشار الجوع في جميع أنحاء العالم وفي ظل تسبب التبغ بوفاة 8 ملايين شخص سنويا.

اعرف أكثر

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة