صحة

هل قطك "مكلبز"؟

نشر

.

Heba Alhamarna

"لو ظل في البيت ستنام في الخارج أنت وهو"، هذا الحوار المعتاد بين كل أم وأولادها الذين يريدون إضافة فرد جديدة للعائلة. وبعد مرور القليل من الوقت، يصبح القط مهما للأهل، أكثر من أهميته بالنسبة للأولاد. وكأفراد عزيزين في عائلاتنا، لا نريد سوى الأفضل لرفاقنا من القطط. ولكن، في سعينا لإغراقهم بالحب، خصوصا عندما تقرر الأم، قد نعرّض صحتهم للخطر عن غير قصد، فيصبح قطك "مكلبز".

تعتبر السمنة لدى القطط مصدر قلق متزايد، مما يؤثر على صحتهم وطول عمرهم وسعادتهم بشكل عام. وتُلقي دراسة حديثة الضوء على التفاعل المعقد بين الإفراط في تناول الطعام وزيادة الوزن وتأثيره على الجهاز الهضمي في القطط.

تكمن المشكلة الأساسية في طريقة إطعامنا للقطط؛ إذ أثبتت الدراسة أنه عندما تأكل القطط أكثر وتكتسب الوزن، تنخفض كفاءة الجهاز الهضمي. في المقابل، عندما يحصل الجسم على كمية أقل من الطعام، يكون أكثر كفاءة في استخلاص العناصر الغذائية.

فكيف تعرف إذا قطك "مكلبز"؟ وكيف تحميه من السمنة؟

اعرف أكثر

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة