لايف ستايل

40 ألف تونسي يبحثون عن بديل للأرز

نشر

.

Tunisia-blinx

"قد يبدو لكم طلبي غريباً، لكني أشتاق لطعم الخبز"، بهذه الأمنية البسيطة لخّصت أميرة ذات الـ23 عاماً معاناتها مع مرض الأبطن أو السيلياك الذي منعها منذ ما يزيد عن 8 سنوات من تناول كل المنتجات التي تحتوي على مادة الغلوتين.

أميرة، واحدة من 40 ألف تونسي ازداد ألمهم المعنوي خلال العام الماضي في رحلة البحث عن بديل للأرز، المكوّن الأساسي في حميتهم الغذائية الصارمة، بعد اختفائه كلياً من الأسواق التونسية.

أسعار خيالية للمنتجات الخالية من الغلوتين في تونس وفق قدرة مرضى السيلياك. بلينكس

ما هو واقع مرضى السيلياك في تونس في ظل الغلاء والأزمة الاقتصادية؟ ولماذا قررت تونس رفع الدعم عن الأرز؟

اعرف أكثر

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة