أسواق

ناسداك وبرشلونة.. كل ما تريد معرفته عن طرح "الكتالوني" في البورصة

نشر

.

Mussab Gasmalla

منذ انطلاقة الميركاتو منتصف يونيو الماضي، ظل برشلونة الإسباني يمارس دور المتفرج على الصفقات الكبيرة التي تعقد هنا وهناك، والسبب هو قلة حيلته ماليا، بعد أن حاصرته الديون من كل صوب وحدب، وظل يرزح تحتها منذ صيف 2022.

وحتى عندما حاول الكاتالوني الدخول على خط صفقات يحتاجها، مثل إعادة نجمه ليونيل ميسي والجوهرة التركية أردا غولر، اكتفى فقط بمرحلة الوعود والتفاوض، إذ أحرجته ميزانيته لحظة الحسم، وتبدّى ذلك بشكل أكثر وضوحا في صفقة غولر، الذي عرض عليه برشلونة 17 مليون يورو، فيما زايد عليه الريال بمبلغ قليل لم يتجاوز 13 مليون يورو إضافية، قبل أن ينتقل إليه مؤخرا.

ما بين الأزمة واشتدادها ومحاولة رئيس برشلونة خوان لابورتا إيجاد حلول لها، أعلن النادي الكاتالوني، أخيرا، دخوله في مفاوضات مع صندوق Mountain Partners الاستثماري السويسري لدمج الأعمال الرقمية، التي تمثلها شركة "برسا ميديا" المشرفة على العمليات الإعلامية الموسعة للنادي عبر شبكة الإنترنت.

بحسب رويترز التي نقلت الخبر، سيتخذ النادي الكتالوني بذلك خطوة مهمة نحو دخول شركاته سوق الأسهم الأميركية، حيث تهدف الشراكة المعنية إلى وضع أعمال برشلونة في بورصة "ناسداك" في نيويورك قبل نهاية هذا العام.

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة