كوارث طبيعية

أين يذهب دخان الحرائق بعد تبدده؟

نشر

.

blinx

من كندا إلى إسبانيا والولايات المتحدة الأميركية وصولا إلى اليونان وغيرها العديد، الحرائق تلتهم الغابات في دول العالم تاركة خلفها سحبا من الدخان يغذي التغير المناخي.

ويبرز ضمن هذا الإطار سؤلا رئيسيا، أين تذهب سحب الدخان بعد تشتتها في الهواء؟ وما أثرها البيئي؟

يمكن للتيارات الهوائية أن تجعل جزيئات الملوثات عالقة في الأرض. مصدر الصورة: أ ف ب

حلقة التغذية المرتدة

تغير المناخ وحرائق الغابات، كل منهما يساهم في تعزيز الآخر، فحسب ما نقلت وكالة فرانس برس، تؤدي الزيادة في انبعاثات ثاني أكسيد الكربون إلى ارتفاع درجات الحرارة والمزيد من الجفاف.

زيادة درجات الحرارة وانخفاض الرطوبة في الوقود المحتمل للحرائق مثل الشجيرات والأعشاب وحطام الغابات، الناتجة عن الانبعاثات، يمكن أن تساعد على اندلاع الحرائق وتمددها، مما يؤدي إلى مواسم حرائق أطول وأكثر نشاطا.

تحترق مناطق أكبر وتصبح الحرائق أكثر تواترا وشدّة، مما يؤدي إلى زيادة انبعاثات ثاني أكسيد الكربون التي تدخل الغلاف الجوي وتساهم بشكل أكبر في تغير المناخ، وتبدأ الدورة من جديد. انبعاثات فدرجات حرارة مرتفعة وحرائق.

تغير المناخ وحرائق الغابات حلقة التغذية المرتدة. المصدر: أ ف ب

بخار الماء وغازات وموادّ مسرطنة

يتكون دخان حرائق الغابات غالبا من بخار الماء والغازات الأخرى، بما في ذلك أول أكسيد الكربون وثاني أكسيد الكربون. كما أنه يحتوي على جزيئات صغيرة من السخام يمكن أن تحتوي على معادن وموادّ مسرطنة طويلة الأمد مثل الهيدروكربونات العطرية متعددة الحلقات، حسب إذاعة kuow الأميركية.

بمجرد أن يطرد المطر تلك الجسيمات من السماء، ينتهي بها الأمر على الأرض وفي الماء. وحسب العلماء فإن المشكلة الأكبر ليست الدخان. ففي المناطق المحترقة، كل التربة تتآكل من المنحدرات التي جردتها النيران. يمكن أن تؤدي تعرية الأرض إلى تعكير المياه العذبة وإلحاق الضرر بقدرة الكائنات المائية على التنفس والنمو. فالموادّ الكيميائية الموجودة في الدخان تنتهي في الماء والتربة والمحاصيل الزراعية.

يتكون دخان حرائق الغابات غالبا من بخار الماء والغازات الأخرى. مصدر الصورة أ ب

سيطرة الجاذبية

"تميل الجسيمات الأكبر في الدخان إلى أن تخضع لسيطرة الجاذبية. فهي تسقط على أي شيء تحتها، سواء كان ذلك الأرض أو الماء، وفق بلومبرغ.

يمكن للتيارات الهوائية أيضا أن تجعل جزيئات الملوثات عالقة في الأرض. أو يمكن أن يغلف المطر الجسيمات، مما يسمح لها بالغرق في التربة أو دخول مستجمعات المياه في عملية تسمى الانجراف. يمكنهم أيضا أن يتبخروا في السحب ويعودوا إلى الأرض لاحقا عندما تمطر. وبعض الجسيمات تدخل إلى رئتينا، وهو التهديد الأكثر إلحاحًا لصحتنا، حسب تقرير بلومبرغ.

فمن الصعب للغاية القضاء على التلوث جراء الحرائق أثار الدخان تتبدد في كلّ مكان. يحتوي الدخان على موادّ كيميائية مختلفة، مثل ثاني أكسيد الكبريت وأكاسيد النيتروجين والمعادن.

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة