سياسة

بعد اختفائه منذ تمرد فاغنر.. إعفاء قائد القوات الجوية الروسية من مهامه

نشر

.

Alaa Osman

أُعفي الجنرال سيرغي سوروفيكين، قائد القوات الجوية الروسية وأحد أبرز الضباط في الجيش، من مهامه، وفق لإفادات الإعلام الروسي الرسمي اليوم الأربعاء.

وغاب سوروفيكين من دائرة الضوء منذ فشل تمرد جماعة فاغنر أواخر يونيو الماضي، وجمعت صلات وثيقة الجنرال بمجموعة فاغنر بزعامة يفيغيني بريغوجين، وسرت شائعات في أعقاب التمرد عن عزل الجنرال بيد أنها لم تتأكد رسميا سوى اليوم.

ونقلت وكالة "ريا نوفوستي" الرسمية عن مصدر لم تسمه قوله "تم إعفاء القائد السابق للقوات الجوية الروسية سيرغي سوروفيكين من منصبه"، كما أشارت الى أن رئيس أركان القوات الجوية الكولونيل-جنرال فيكتور أفزالوف سيتولى القيادة بالانابة.

ويعد سوروفيكين من القادة العسكريين المخضرمين، وتولى مهاما في العديد من الحروب التي خاضتها موسكو، بدءا من الاجتياح السوفياتي لأفغانستان، مرورا بالتدخل العسكري في سوريا الى جانب قوات النظام، وصولا الى العمليات في أوكرانيا فبراير الماضي، وذلك بالإضافة إلى عمله كوسيط رسمي بين الجيش ومجموعة فاغنر في أعقاب اتهام بريغوجين للقيادة العسكرية بالاخفاق في تزويد مقاتليه الذخيرة التي يحتاجونها للقتال في أوكرانيا.

وفي ليل ٢٣\٢٤ ظهر سوروفيكين في شريط مصور ووجه نداء لمقاتلي فاغنر للتراجع بعد دعوة بريغوجين عناصره الى التمرد على القيادة العسكرية، بعد ٢٤ عادت فاغنر أدراجها بعد زحف مجهض إلى موسكو

وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" في تقرير نقلا عن مصادر في الاستخبارات الأميركية، أن سوروفيكين كان على علم مسبق بمخططات بريغوجين وأنه قد يكون اعتُقل. لكن الكرملين نفى المعلومات الواردة في التقرير آنذاك، وفي يوليو قال رئيس لجنة الشؤون الدفاعية في الدوما أندري كارتابولوف عن سوروفيكين أنه "يرتاح الآن، يتعذر الاتصال به في الوقت الحالي".

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة