سياسة

دمشق تتهم قسد والمارينز بتفكيك السكك الحديدية

نشر

.

blinx

اتهمت المؤسسة العامة لخطوط السكك الحديدية السورية، قوات سوريا الديمقراطية "قسد" والقوات الأميركية بتفكيك وسرقة خطوط السكك الحديدية في البلاد.

وبحسب بيان المؤسسة الذي نقلته وكالة الأنباء السورية "سانا" فإن قسد تواصل سرقة الخطوط الحديدية في المناطق التي تنتشر فيها بمحافظتي دير الزور والحسكة، ومنها ما تم رصده مؤخرا بتفكيك محطات الخط بدءاً بمحطة نقل الركاب في حي الحسينية ومحطة الشحن بالقرب من صوامع الحبوب وصولا إلى محطة الطابية المخصصة لنقل غاز معمل كونيكو وتفكيكها في نوفمبر من عام 2021 وقيامها بسرقة مواد وتجهيزات ومحطات سكة حديدية قيد الإنشاء بين دير الزور والبوكمال للربط مع العراق".

واتهم البيان الطيران الأميركي باستهداف جسور السكك وآخرها الجسر الكبير على نهر الفرات في بلدة الرمادي.

وأشار "هذا التدمير الممنهج للسكك الحديدية يتم بغطاء وحماية ودعم أمريكي متواصل لأدواتها وعملائها، ويأتي ضمن مخططاتها الدنيئة بمنتهى اللصوصية والإجرام وسرقتها لثرواتنا النفطية والزراعية والمائية لزيادة الضغوط الاقتصادية على الشعب السوري وضرب مقدراته ونموه إلى جانب الإجراءات القسرية أحادية الجانب والحصار الظالم".

واتهمت وزارة النفط السورية العام الماضي القوات الأميركية -الذي تعتبر دمشق وجوده غير شرعي - بسرقة 80٪ من إنتاج النفط السوري، ما معدله 66 ألف برميل من النفط يوميا في سوريا، حيث قدر متوسط إنتاج البلاد اليومي من النفط بنحو 80 ألف برميل في النصف الأول من عام 2022 بحسب وكالة الأنباء الصينية "شينخوا".

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة