سياسة

زيلنسكي يعترف: طوّرنا سلاحا بعيد المدى

نشر

.

blinx

اعترف الرئيس الأوكراني، اليوم الخميس، أن بلاده طورت سلاحا يضرب هدفا على بعد 700 كيلومتر، في إشارة على ما يبدو إلى غارة شنت قبل يوم على مطار غربي روسيا.

وقال فولوديمير زيلينسكي في قناته على تيلغرام إن السلاح أنتجته وزارة الصناعات الإستراتيجية في أوكرانيا، دون الخوض في تفاصيل.

الأربعاء، شنت موجة لأربع ساعات من طائرات مسيرة وجهت فيها موسكو أصابع الاتهام إلى أوكرانيا وضربت مطارا قرب حدود روسيا مع إستونيا ولاتفيا، ودمرت 4 طائرات نقل عسكري طراز “إل-76”.

يقع المطار في منطقة بسكوف الروسية على بعد نحو 700 كيلومتر شمال الحدود الأوكرانية.

إجمالا، استهدفت الضربة ست مناطق روسية وسط حرب مستمرة منذ 18 شهرا.

الإعلان الأول

لا يعلن مسؤولو كييف المسؤولية أو ينفوها عن هجمات على أراض روسية عادة، لكنهم أحيانا ما يشيرون بغموض إليها. وكان تصريح زيلينسكي أوضح إشارة إلى أن أوكرانيا كانت خلف الهجوم.

أجبر الهجوم على إغلاق مطار بسكوف، لكن أعيد فتحه الخميس، وفقا لمسؤولي النقل الروس.

واعترضت طائرة مسيرة أخرى خلال الليل قرب موسكو، ما تسبب في تأخير رحلات طيران في عدد من المطارات في أنحاء العاصمة الروسية، ولم يصب أحد، وفقا لمسؤولين.

في الوقت نفسه، نقلت وكالة الأنباء الروسية إنترفاكس أن أجهزة الأمن قتلت شخصين واعتقلت خمسة من مجموعة تخريب أوكرانية في منطقة بريانسك الحدودية الأربعاء.

وقال المعهد الدولي للدراسات الإستراتيجية في تقييم، إن أوكرانيا تهدف ”للقضاء على الروح المعنوية الروسية وزيادة الضغط على قادتها. الإستراتيجية هي دفع القوات الروسية إلى نقطة غليان قد تنكسر فيها الروح المعنوية والقوة القتالية".

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة