سياسة

تفكيك خلية لـ"داعش النمسا"

نشر

.

blinx

نجحت قوات الأمن النمساوية، اليوم الثلاثاء، في تفكيك خلية إرهابية على صلة بتنظيم داعش تتألف من ٩ رجال وامرأة واحدة، واعتقلت أحد المشتبه بهم.

وأعلن جهاز الاستخبارات الداخلية النمساوي في بيانه أن التحقيقات التي أجراها حتى الآن تظهر أن للمشتبه بهم ميول بين "الإسلام الأصولي" و"الإرهاب"، لكن الإعلان خلا من أيّ تفاصيل عن المشتبه بهم، قائلا إنه لا يزال يجري المزيد من التحقيقات، حسب ما نقلت وكالة أسوشيتد برس، مساء اليوم.

وأضاف أن المشتبه بهم، الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و23 عاما، ويعيشون بالقرب من مدينة لينز شمالي النمسا، "يعملون منذ فترة طويلة في تجنيد أفراد لصالح تنظيم (داعش) الإرهابي وأنشطته الإجرامية".

عَلَم طالبان

وأوضح البيان أن الخلية "خططت لإنشاء مسجد أو غرفة للصلاة، تحت شعار علم طالبان للقيام بأنشطة دعوة وتجنيد".

لم تكشف السلطات عن هويات المشتبه بهم تماشيا مع قواعد الخصوصية، لكن وكالة الأنباء النمساوية ذكرت أن أصولهم تعود إلى النمسا وتركيا والعراق وروسيا وكرواتيا أو بدون جنسية معروفة.

وأمر مكتب المدعي العام في لينز باعتقال أحد المشتبه بهم، وهو شاب يبلغ من العمر 18 عاما، خوفا من فراره أو ارتكابه جرائم، فيما يجري التحقيق مع المشتبه بهم الآخرين.

وقال جهاز الاستخبارات إن المجموعة مرتبطة أيضا بـ"إمارة القوقاز"، وهي جماعة إسلامية متطرفة تعمل في القوقاز الروسي، لكن الوكالة لم تقدم أي تفاصيل أخرى حول هذا الاتهام.

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة