سياسة

أساتذة كوريا الجنوبية يتظاهرون "ضد تنمر الآباء"

نشر

.

AP

احتشد الآلاف من معلمي وموظفي المدارس الكورية الجنوبية في سول السبت للمطالبة بمزيد من الحماية القانونية من تنمر أولياء الأمور، وهي مشكلة متنامية في بلد معروف ببيئاته المدرسية التنافسية الوحشية.

ماذا حدث؟

متشحين بالسواد، احتل آلاف المعلمين وموظفي المدارس، شارعًا بالقرب من الجمعية الوطنية "البرلمان"، مرددين شعارات، ورافعين لافتات كتب عليها: ”امنحوا المعلمين حصانة من دعاوى الاعتداء العاطفي على الأطفال”.

قال المتظاهرون إن الآباء أبلغوا عن أكثر من 9000 معلم بتهمة إساءة معاملة الأطفال في السنوات الثماني الماضية.

ما سبب تظاهرات المعلمين؟

اندلعت تظاهرات مطلع الأسبوع في العاصمة، بعد وفاة معلمة عُثر عليها ميتة في مدرستها الابتدائية في يوليو، بعد أن أعربت، حسبما ورد، عن أزمة نفسية ناجمة عن شكاوى من آباء يُزعم أنهم يسيئون معاملتها.

يقول المعلمون المحتجون، الذين احتشدوا لأسابيع، إن القوانين الحالية تجعل من الصعب ممارسة السيطرة على فصولهم الدراسية وتتركهم تحت رحمة أولياء الأمور المتعجرفين، الذين يمكن أن يتهموهم بسهولة بإساءة معاملة الأطفال عاطفيًا.

ما هو الحل؟

يناقش المشرعون في كوريا الجنوبية حاليًا مشاريع القوانين التي من شأنها تلبية بعض مطالب المعلمين بالحصانة من دعاوى إساءة معاملة الأطفال. لكن بعض الخبراء أثاروا مخاوف بشأن التغييرات المحتملة، قائلين إن المقترحات يمكن أن تزيد من إضعاف حماية الأطفال، الذين يكدحون لسنوات في بيئات شديدة التنافسية.

وقد أطلقت الحكومة المحافظة في كوريا الجنوبية فريق عمل في وقت سابق من هذا الشهر لاستكشاف القوانين الجديدة المتعلقة بالتعليم والتي من شأنها أن تعكس آراء المعلمين في محاولة لحمايتهم من مزاعم إساءة معاملة الأطفال.

كم يبلغ معدل انتحار طلاب المدارس الكورية الجنوبية؟

وفقًا لبيانات وزارة التعليم وخدمة التأمين الصحي الوطنية المقدمة إلى المشرع الليبرالي المعارض كيم وون إي الأسبوع الماضي، توفي أكثر من 820 طالبًا في المدارس الابتدائية والمتوسطة والثانوية بسبب الانتحار بين عامي 2018 و2022.

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة