سياسة

البابا فرانسيس: إنقاذ المهاجرين واجب إنساني

نشر

.

AFP

شدد البابا فرانسيس على أن من واجب الحكومات الأوروبية أن تنقذ طالبي اللجوء الذين يفرون بحرا هربا من النزاعات، محذرا من "شلل الخوف" وذلك في معرض تطرقه إلى العداء المتزايد تجاه المهاجرين داخل أوروبا، في اليوم الأول من زيارة إلى مرسيليا.

ما الذي نعرفه عن الزيارة؟

تستغرق زيارة البابا يومين، وخُصصت للبحر الأبيض المتوسط وتحدي الهجرة، وقال البابا الذي لطالما ندد منذ انتخابه بترك المهاجرين يواجهون مصيرهم: "لا یمكننا أن نبقى شھودا لمآسي الغرق بسبب عمليات الاتجار الكريهة وتعصب اللامبالاة".

وتابع البابا "علينا أن ننقذ الأشخاص الذي يتعرضون لخطر الغرق عندما يتركونهم فوق الأمواج. إنه واجب إنساني، إنه واجب الحضارة".

ووصف البابا البحر المتوسط بأنه أصبح "مقبرة هائلة" دُفنت فيها "الكرامة الإنسانية".

أكثر من المطلوب

توجه البابا كذلك بالشكر للمنظمات غير الحكومية التي تغيث المهاجرين في البحر، وندد بأولئك الذين يمنعون هذه المنظمات من العمل، الأمر الذي راق للمنظمات التي تعمل في سياق الإغاثة إذ قال رئيس منظمة "اس او اس ميديتيرانيه" فرنسوا توما، في تصريح لوكالة فرانس برس: "كنا نعول على كلمات قوية، لكن هذا الأمر تخطى ما كنا نأمله".

وتأتي زيارة البابا بعد أيام قليلة على وصول آلاف الأشخاص إلى جزيرة لامبيدوسا الإيطالية، الأمر الذي دفع الاتحاد الأوروبي إلى تبني خطة طوارئ لمساعدة روما على إدارة تدفّقات الهجرة من شمال إفريقيا.

المزيد مثل هذا

سياسة

البابا فرانسيس يزور ١٤٠٠ مسيحي في منغوليا

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة