سياسة

عزل مكارثي واتصالات بايدن.. هل تصبح المساعدات لأوكرانيا بالتقسيط؟

نشر

.

Camil Bou Rouphael

توقع الرئيس الأميركي، جو بايدن، هذا الأسبوع، أن يحافظ رئيس مجلس النواب على التزامه بتأمين الدعم اللازم لأوكرانيا، ولكن مع الإطاحة بكيفين مكارثي، أصبحت المساعدات على المحك.

تضيف الإطاحة التاريخية برئيس مجلس النواب، كيفن مكارثي، المزيد من عدم اليقين إلى آفاق المساعدات الأميركية لأوكرانيا، بعد استبعاد دعم كييف من مشروع قانون تمويل الحكومة الأميركية الأخير، مما ترك، بايدن، يعتمد على رئيس مجلس النواب الجمهوري للتوصل إلى صفقة منفصلة، وفق الغارديان البريطانية.

اتصل بايدن، الثلاثاء، بقادة دول حليفة للولايات المتحدة لتأكيد استمرار بلاده في دعم أوكرانيا، لكن البيت الأبيض حذّر من أنّ المساعدات ربما تنقطع في غضون أشهر ما لم يوافق الجمهوريون على تمويلها، وفق فرانس برس.

فهل تؤدي الإطاحة بمكارثي إلى الإطاحة بالمساعدات لأوكرانيا؟ وماذا لو انقطعت المساعدات الأميركية بالفعل؟ وأي دور يلعبه بايدن اليوم؟

اعرف أكثر

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة