سياسة

دعم واشنطن لأوكرانيا وإسرائيل.. هل ينهكها عسكريا؟

نشر

.

blinx

في الوقت الذي تحركت فيه الولايات المتحدة لدعم إسرائيل في أعقاب هجوم حماس الأسبوع الماضي، حذرت مصادر أميركية من إمكانية استنفاذ مخزونات الذخيرة الاستراتيجية سواء داخل الولايات المتحدة أو خارجها، وهي المنهكة بالفعل بسبب الحرب الدائرة في أوكرانيا.

غرانت روملي، المستشار السابق لسياسة الشرق الأوسط في مكتب وزير الدفاع الأميركي، أصدر دراسة بحثية السبت، تلقينا نسخة منها، حذّر فيها من أن الصراع في الشرق الأوسط، بالإضافة إلى أوكرانيا، يفرض تحديات إضافية ومعقدة على الولايات المتحدة الأميركية.

وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن خلال لقائه مع رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو في تل أبيب، ١٢ أكتوبر، ٢٠٢٣. أسوشيتدبرس

وأشار إلى أن مخازن الذخيرة الاستراتيجية للولايات المتحدة في إسرائيل وكوريا الجنوبية، سبق الاستعانة بها لتزويد أوكرانيا بحاجاتها من هذا العتاد، وهو ما يعمّق من إشكاليات الدعم الأميركي لإسرائيل.

دراسة روملي لم تكن الوحيدة التي أثارت السؤال الكبير في واشنطن على مائدة صناع القرار حول مدى قدرة واشنطن على تقديم الدعم العسكري اللازم من الأسلحة والذخيرة لأوكرانيا وإسرائيل في ذات الوقت؟ وهل يحتاج التمويل الإضافي لمزيد من التصنيع إلى تدّخل الكونغرس؟

اعرف أكثر

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة