سياسة

عصيان في الخارجية الأميركية بسبب دعم إسرائيل؟.. إقرار وتهدئة

نشر

.

AFP

أقر وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن بالأثر العاطفي الذي تركته الحرب بين إسرائيل وحماس على موظفيه، وسط تقارير إعلامية أفادت عن التخطيط لعصيان داخل الوزارة احتجاجا على طريقة تعامل واشنطن مع هذا الملف.

عصيان

هذا الأسبوع، ذكر موقع "هافينغتون بوست" أن موظفي وزارة الخارجية مستائين من السياسة الأميركية حيال النزاع في الشرق الأوسط، حيث أفاد أحدهم للموقع عن "عصيان" يجري التخطيط له.

رسالة لموظفي الخارجية الأميركية

ووجّه بلينكن رسالة إلى جميع موظفي وزارته ليل الخميس أشار فيها إلى الظروف "الصعبة" التي تؤثر على السلك الدبلوماسي الأميركي الذي يشعر بعض المنتمين إليه بـ"موجات الخوف والتعصب" تولدها الحرب.

استقالة

وأعلن مسؤول واحد على الأقل استقالته في الخارجية الأميركية احتجاجا على نهج إدارة بايدن في التعامل مع الأزمة، إذ أكد دعنه الثابت لإسرائيل وبارك علنا رد فعلها تجاه غزة.

ماذا قال بلينكن لموظفيه؟

وفق وكالة فرانس برس التي حصلت على نسخة من الرسالة، جاء فيها: "الولايات المتحدة حزينة على خسارة كل حياة بريئة في هذا النزاع، لهذا أوضح الرئيس بايدن أنه بينما ندعم بالكامل حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها، فإن كيفية القيام بذلك مهم"، مشيرا إلى ضرورة احترام "المعايير الإنسانية الدولية".

تهدئة

وكتب بلينكن: "دعونا نتأكد أيضا من الحفاظ على مساحة النقاش والمعارضة التي تجعل سياساتنا ومؤسستنا أفضل، وأن نوسع نطاقها".

وحذّر: "أمامنا طريق صعب. خطر حدوث المزيد من الاضطرابات والصراعات أمر حقيقي".

المزيد مثل هذا

سياسة

رياضة

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2023 Blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2023 Blinx. جميع الحقوق محفوظة