سياسة

وسائل بديلة.. كيف عاشت غزة 36 ساعة بدون اتصالات وإنترنت؟

نشر

.

blinx

منذ الأيام الأولى للحرب الدائرة حاليا في غزة، حرمت إسرائيل القطاع من الماء والكهرباء والوقود والطعام والدواء، لكن يبدو أن ذلك لم يكن كافيا، إذ أضافت الاتصالات والإنترنت لقائمة الخدمات الممنوعة، ليصبح القطاع معزولا عن العالم مع بدء ما وصفته تل أبيب بـ"المرحلة الثانية" من الحرب، ليلة الجمعة 27 أكتوبر، وسط قصف جوي عنيف من البر والبحر والجو.

مع توقف خدمات الاتصال والإنترنت، أعلنت الوكالات الإغاثية والمؤسسات الطبية توقف عملها بشكل تام، حيث بات مستحيلا الإبلاغ عن حالة مرضية مثلا، لكن مع عودة الإنترنت بشكل جزئي، تهافت الجميع للاطمئنان علي بعضهم البعض في الداخل أو طمأنه من يراسلهم من الخارج.

لكن خلال تلك الساعات التي صمتت فيها الهواتف، كيف عاشت غزة دون اتصالات وإنترنت؟ وما هي الطرق التي ابتكرها الفلسطينيون للتواصل؟

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة