سياسة

استراتيجية واشنطن لمحاربة الإسلاموفوبيا.. إجراء "ينقصه ثقة"

نشر

.

AP & Heba Alhamarna

أعلن البيت الأبيض أنه يضع استراتيجية وطنية لمحاربة الإسلاموفوبيا، في وقت يتراجع فيه تأييد الرئيس جو بايدن بين الأميركيين المسلمين بسبب دعمه القوي للهجوم العسكري الإسرائيلي على حماس في غزة ردا على هجومها المباغت على إسرائيل في السابع من أكتوبر.

وكان إطلاق جهد خاص بمكافحة الإسلاموفوبيا متوقعا منذ أشهر. وأصدرت الإدارة في مايو استراتيجية وطنية لمكافحة معاداة السامية وتطرقت أيضا إلى مكافحة الكراهية ضد المسلمين، لكن الجهود اكتسبت زخما في الآونة الأخيرة. فماذا نعرف عن هذه الخطة؟ ولماذا تواجه معارضة من مسلمين أميركيين؟

اعرف أكثر

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة