سياسة

"اعتقلت الكنافة".. إسرائيل تعكر احتفالات المُفرج عنهم

نشر

.

Qassam Sbeih

في الوقت الذي اجتمع فيه أهالي المعتقلين الفلسطينيين، والصحفيين قبالة سجن عوفر بين رام الله والقدس، انتظارا للحظة الإفراج في إطار صفقة الهدنة، كانت قوات الجيش الإسرائيلي تحشد أفرادها لاقتحام منازل بعضهم في القدس.

وفي الضفة الغربية كانت الحواجز الطيارة "الشغل الشاغل" للجيش الإسرائيلي في الساعات التي سبقت الإفراج عن المعتقلين، وهو ما اعتبره الفلسطينيون "محاولة لتدمير نشوة الفرح التي يشعر بها أهالي المفرج عنهم".

أسيرة فلسطينية تلتقي باختها بعد الإفراج عنها. المصدر: روتيرز

أسرى إسرائيليون جميعهم من النساء والأطفال، مقابل فلسطينيين من النساء والأطفال أيضا، وبنسبة إسرائيلي مقابل ثلاثة فلسطينيين، هكذا سارت هدنة وقف إطلاق النار المؤقتة في أول أيامها الأربعة، التي من المفترض خلالها أن يتم تبادل ٥٠ أسيرا إسرائيليا مقابل ١٥٠ فلسطينيا.

فما الذي فعله الجيش الإسرائيلي أثناء خروج الفلسطينيين من الأسر؟ وكيف كان حال الأهالي؟

اعرف أكثر

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة