سياسة

"حرب إسرائيلية" على ربى و7 آلاف فلسطيني في سجونها

نشر

.

AFP & blinx

روى فلسطينيون أُفرج عنهم من سجون إسرائيلية مقابل أسرى إسرائيليين في إطار اتفاق هدنة لمدة أسبوع، ظروف احتجاز صعبة تدهورت أكثر بعد هجوم حماس غير المسبوق على إسرائيل في ٧ أكتوبر.

وقالت ربى عاصي، 23 عاما، التي أمضت قرابة عامين في السجون الإسرائيلية لصحافيين في الضفة الغربية عقب الإفراج عنها قبل أكثر من أسبوع، "الأوضاع في السجن صعبة جدّا"، مضيفة أن الإسرائيليين سحبوا من المعتقلين بعد الهجوم "كل إنجازاتهم"، في إشارة إلى المطالب التي "ناضلوا من أجلها لسنوات طويلة"، مثل الكهرباء والتلفزيون والزيارات والأغطية وغيرها... "كلّ شيء سُحب".

وأعلنت مصلحة السجون الإسرائيلية في ٧ أكتوبر "حالة طوارئ" في السجون. ولم يعد في إمكان المعتقلين الخروج من زنزاناتهم، بينما تكثفت عمليات التفتيش.

فما الذي حدث خلف الأبواب المغلقة؟

اعرف أكثر

المزيد مثل هذا

سياسة

إسرائيل "تقتل" أسراها لـ"سبب ديني"

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة