سياسة

نتنياهو يسبح عكس التيار

نشر

.

Alaa Osman

بعد ساعات من مقتل 3 أسرى إسرائيليين بنيران صديقة في قطاع غزة، تصدّر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مؤتمرا صحفيا، تحدث فيه عن أسفه على مقتلهم، لكنه سرعان ما عاد لقضية أخرى تثير اهتمامه، ألا وهي دولة فلسطين، إذ قال: "أنا فخور أنني منعت تدشين دولة فلسطينية، فاليوم الجميع يفهم ما كانت لتبدو عليه تلك الدولة".

على الرغم من أن حرب غزة تزداد تعقيدا يوما بعد الآخر، يبدو نتنياهو متمسكا بموقفه ومنعزلا عن الأولويات التي تشغل بال المتظاهرين الإسرائيليين.

فبمعزل عن قضية الأسرى، يظل نتنياهو متمسكا بإكمال القتال وتحقيق هدف "القضاء على حماس" على الرغم مما يُمارس عليه من ضغوط خارجية وداخلية إما لوقف إطلاق النار، وإما تحديد موعد نهائي يتوقف فيه القتال الممتد من السابع من أكتوبر.

ولكن نتنياهو لديه أسباب أخرى تدفعه للمُضي قدما، عكس التيار.

اعرف أكثر

المزيد مثل هذا

سياسة

هل تغير إسرائيل استراتيجية الحرب بعد "الاعتراف بالخطأ"؟

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة