سياسة

إلكترونيا وواقعيا.. أخطار تحيط بدورة باريس الأولمبية

نشر

.

Mohamed Salah Eldin

الأولمبياد، الحدث الرياضي الأبرز الذي ينتظره المحبون كل 4 سنوات، تستضيفه باريس عاصمة النور الغربية بحفل افتتاح على نهر السين في يوليو المقبل وسط استعدادات أمنية مكثفة، وخطط شرطية لمواجهة الهجمات.

لكن، ثمة نوع آخر من الهجمات التي تتجهز لها فرنسا خلال الأولمبياد هي الهجمات السيبرانية التي يقع ضحاياها في الواقع الافتراضي، وكانت آخرها وزيرة الرياضة الفرنسية، إميلي أوديا كاستيرا.

الوزيرة وقع حسابها الرسمي، ذو العلامة الرمادية، على إكس، ضحية لعملية قرصنة أسفرت عن رابط لمتابعيها يوقع آخرين في الفخ الذي وقعت فيه كاستيرا، لتثير التساؤلات عن الأمان الإلكتروني في الحدث الرياضي.

في المقابل، يسعى "محاربون سيبرانيون" لمواجهة هذه المخاطر المتزايدة، إضافة إلى تلك الواقعية.. فماذا نعرف عنهما؟

اعرف أكثر

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة