أديان

هدوء صنعه الحرب يحيط بكنيسة القيامة

نشر

.

AFP

يخيم هدوء غير معهود على كنيسة القيامة في القدس والتي تعج عادة بالمصلين. ويعود ذلك إلى الحرب الإسرائيلية التي تشنّها على قطاع غزة منذ 7 أكتوبر، بالإضافة للإجرائات الأمنية الإسرائيلية في المدينة التاريخية.

ويستفيد المؤمنون من القدس وعدد محدود من الزوار والسياح من هذا الهدوء، رغم أن هذا "الترف" لا يمحو أجواء "الحزن" السائدة بسبب الأحداث الاخيرة.

امرأة تصلي عند مدخل كنيسة القيامة في البلدة القديمة بالقدس. أ ف ب.

تم إلغاء العديد من الرحلات السياحية إلى القدس بسبب الحرب على غزة. وبينما يشعر منظم رحلات الحج نويل غوميس بصدمة من واقع الحال، يقدّر آخرون الناحية "المريحة" للزيارة مقارنة مع فترات كان يزور فيها الكنيسة آلاف الأشخاص. وأتاح انخفاض أعداد الزوار في تنشيط أعمال ترميم داخل الكنيسة. فكيف تبدو الكنيسة اليوم وماذا يقول زوارها؟

اعرف أكثر

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة