علوم

لماذا تتفوق مختبرات الفضاء على نظيرتها الأرضية؟

نشر

.

Alaa Osman

معاطف بيضاء وعبوات مليئة بالسوائل الملونة، وربما بضعة فئران بيضاء داخل أقفاص مغلقة، تلك هي صورتنا الذهنية الثابتة عن مختبرات الأبحاث والعلماء، إلا أن زيارة واحدة لمحطة الفضاء الدولية كفيلة بأن تدمر تلك الرؤية تماما.

على بعد مئات الأميال أعلى سطح الأرض، يزدهر الحراك العلمي أيضا ولك في ظروف متباينة تماما، حيث لا سطوة للجاذبية الأرضية وحفنة المسلمات الفيزيائية والكيميائية الملحقة بها.

ففي يوم الأحد الماضي، الموافق ٢١ مايو، انطلقت السعودية، ريانة برناوي إلى محطة الفضاء الدولية، وهي المتخصصة في مجال إعادة هندسة الخلايا الجذعية، ومن المُخطط له، أن تتضمن مهمة برناوي والفريق، إجراء عدد من التجارب في الفضاء يتعلق بعضها بدراسة سلوك الخلايا الجذعية في انعدام الوزن.

فلماذا نترك مختبرات الأرض الفسيحة لنُجري تجارب على بعد ٢٥٠ ميل من سطح الأرض؟

اختبر معلوماتك الفضائية

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة