أمن‎

واشنطن.. تسلل إلكتروني ضخم يستهدف موظفي وزارة النقل

نشر

.

Bouchra Kachoub

استهدفت عملية تسلل إلكتروني وزارة النقل الأميركية، وتسببت في الكشف عن المعلومات الشخصية لما يصل إلى 237 ألفا من موظفي الحكومة الاتحادية الحاليين والسابقين، بحسب ما نقلت رويترز عن مصادر.

واستهدف التسلل أنظمة معالجة مستحقات برنامج (ترانسرف) للنقل الذي يسدد بعض تكاليف انتقالات موظفي الحكومة.

ولم يتضح إن كان أي من المعلومات الشخصية للموظفين قد استخدم لأغراض إجرامية.

وأخطرت وزارة النقل الكونغرس، الجمعة، في رسالة بريد إلكتروني أن تحقيقها الأولي في اختراق البيانات خلص إلى أن "التسلل اقتصر على أنظمة معينة في الوزارة تستخدم في مهام إدارية، مثل معالجة مستحقات انتقالات الموظفين".

وقالت الوزارة في بيان لرويترز إن التسلل لم يؤثر على أي من أنظمة سلامة للنقل.

ولم تذكر الجهة التي قد تكون مسؤولة عن التسلل.

وأضافت أنها تحقق في الأمر ومنعت الوصول إلى نظام مستحقات الانتقالات لحين تأمينه وتشغيله مجددا.

اعرف أكثر

وكانت وزارة العدل الأميركية أعلنت مطلع الشهر الجاري أنها عطلت برمجية "معقدة" استخدمتها الاستخبارات الروسية مدى عقدين للتجسس في 50 دولة من بينها دول أعضاء في حلف شمال الأطلسي.

وقالت وزارة العدل إن مكتب التحقيقات الفدرالي حيّد خلال عملية استمرت عاما البرمجية من خلال التلاعب بشيفراتها.

ونقل بيان للوزارة عن نائبة المدعي العام ليزا موناكو قولها "من خلال عملية عالية التقنية جعلت البرمجية الخبيثة الروسية تهاجم نفسها، قامت سلطات إنفاذ القانون الأميركية بتحييد واحدة من أكثر أدوات التجسس السيبراني الروسي تطوراً والتي استخدمت مدى عقدين لتعزيز أهداف روسيا السلطوية".

والبرمجية معروفة لخبراء أمن الكمبيوتر منذ ما لا يقل عن عقد، وقالت وكالة الأمن السيبراني الأميركية (سيسا) إن الاستخبارات الروسية بدأت تطويرها عام 2003.

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة