أمن‎

من البحرية للجاسوسية.. "دلافين" روسيا في مواجهة نظيرتها الأميركية

نشر

.

Alaa Osman

مدافع مضادة للطائرات، صواريخ أرض جو، قناصة، أو حتى سياج يتحصن من خلفها جنود مسلحين، تلك هى نظرتنا التقليدية عما يمكن أن تبدو عليه الدفاعات الحدودية في حالة الحرب، حيث تحصّن كل دولة ذاتها ضد هجوم المعتدي وتستعد للدفاع عن نفسها، تتغير المفردات بالتأكيد في المناطق الساحلية، لتنضم إليها الغواصات والبارجات المدججة بالسلاح.

ولكن ماذا عن الدلافين، أصدقاء الإنسان الظرفاء ذوي الزقزقة المضحكة؟

وكالة استخبارات الدفاع البريطانية تؤكد أن تلك الثدييات البحرية ليست مسالمة تماما كما تعتقد، بل إنها تشكل جزءا من الدفاعات الروسية المتمركزة في شبه جزيرة القرم، بالتحديد لدى ميناء سيفاستوبول الشهيرة، وهى على كامل الاستعداد لخرق عهدها الأثير منذ آلاف الأعوام مع بني البشر، من أجل الدفاع عن نقاط تحصنها.

ترصد الدلافين البشر عبر الموجات الصوتية المرتدة من رواسب الكالسيوم الصلبة في العظام. أ ف ب

اختبرت البحرية الأميركية ٢٠ نوعا من الكائنات البحرية والطيور، لمساعدتها في العمليات العسكرية. المصدر: متحف البحرية الأميركية

الحوت هفالديمير متهم بالتجسس لصالح روسيا. أ ف ب

أسست الولايات المتحدة برنامج الثدييات البحرية عام ١٩٦٣. المصدر: متحف البحرية الأمريكية

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة