أمن‎

شوارع نيويورك تفيض بالمهاجرين

نشر

.

blinx

أصبحت نيويورك التي بناها مهاجرون وكانت في ما مضى بوابة العبور إلى الولايات المتحدة عبر جزيرة إيليس، ممتلئة بالكامل، على ما يؤكد رئيس بلديتها، لكن تدفّق مهاجرين باحثين عن حياة أفضل ما زال مستمرا. ينام العشرات من طالبي اللجوء، معظمهم من غرب أفريقيا، على أرصفة خارج فندق في مانهاتن في انتظار تسوية أوضاعهم في مركز مؤقت بعد رحلات محفوفة بالأخطار هربا من العنف والفقر.

يبحث هؤلاء عن مسكن في نيويورك بعد أسبوعين من إعلان رئيس البلدية إريك آدامس أنه "لا يوجد مكان" في المدينة، بعد وصول حافلات محملة مهاجرين من مدن أميركية أخرى. وأضاف آدامس الاثنين "لم يعد هناك مكان.. والوضع يزداد سوءا".

واتُّهم آدامس بعد تصريحاته التي أطلقها أواخر يوليو وشجع فيها المهاجرين على الانتقال إلى مدن أخرى، بأنه انتهك قوانين المدينة المرتبطة بالحق في الحصول على مأوى، ومخالفة روح نيويورك التي يجسّدها تمثال الحرية المرحب منذ سنوات طويلة بالوافدين الجدد عن طريق البحر.

وكان عبد الله ديالو من بين المهاجرين الذين ينتظرون أمام فندق روزفلت الثلاثاء بعد رحلة استمرت أسبوعين بدأت من موطنه موريتانيا ثم تركيا وبعدها نيكاراغوا، قبل عبور الحدود المكسيكية إلى الولايات المتحدة. وقال الشاب البالغ 25 عاما لوكالة فرانس برس إن الرحلة كلفته ثمانية آلاف دولار وإنه قام بها بحثا عن "الديموقراطية" و"الاحترام".

ومن بين اللاجئين الآخرين، مواطنون من السنغال، قال بعضهم إنهم ناموا على ألواح كارتون، ورق مقوى، أمام واجهات متاجر لخمسة أيام في انتظار نقلهم إلى مأوى. ووزّع متطوّعون الطعام والماء عليهم فيما ضربت موجة حر المدينة الأسبوع الماضي.

ومنذ أبريل من العام الماضي، وصل أكثر من 93 ألف مهاجر، معظمهم من الأميركتين الوسطى والجنوبية، إلى نيويورك الملزمة قانونا تقديم سكن مجاني لأي شخص يطلب ذلك.

وجاء تدفق المهاجرين بعد إرسال ولايات يقودها جمهوريون مثل تكساس، مهاجرين إلى ولايات ديموقراطية للاحتجاج على سياسات الهجرة التي ينتهجها الرئيس جو بايدن. ويعيش حاليا نحو 106 آلاف شخص، من بينهم 54 ألف مهاجر تقريبا، في مدينة نيويورك، إما في مراكز إيواء أو فنادق، بحسب مسؤولين.

والشهر الماضي، أعلن آدامس أن السلطات ستوزع منشورات عند الحدود الأميركية-المكسيكية تفيد بأنه "ليس من المضمون" أنهم سيحصلون على مأوى في نيويورك وأن عليهم "التفكير" في الذهاب إلى مدينة أخرى.

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة