أمن‎

السجن مدى الحياة لممرضة قتلت 7 رضع في بريطانيا

نشر

.

blinx

قضت محكمة بريطانية على الممرضة السابقة لوسي ليتبي بالسجن مدى الحياة، بعد أن أُدينت بقتل ٧ أطفال والشروع في قتل ٦ آخرين أثناء عملها في إحدى المستشفيات بشمال انكلترا، ووفقا للحكم الصادر، لا توجد فرصة للإفراج عن المتهمة المدانة.

ورفضت الممرضة السابقة المثول في قاعة المحاكمة أثناء إصدار الحكم بحقها ومواجهة ذوي الأطفال القتلى، وقد وصفها القاضي أثناء النطق بالحكم بالقسوة، مضيفا أنها تصرفت بحقد يقترب من "السادية".

وتعتبر العقوبة التي حصلت عليها ليتبي هى الأقسى في القانون البريطاني الذي لا يُطبق عقوبة الإعدام، بحسب وكالة أسوشيتد برس، وفي المملكة المتحدة تلقت ثلاث نساء فقط هذا الحكم.

لجأت الممرضة لأساليب عدة لقتل ضحاياه الصغار، ما بين الحقن بالهواء عبر الوريد أو تعريضهم للتسمم بالأنسولين، أو إطعامهم الحليب بالقوة، إلا أن علاقة الممرضة لم تنتهي بالضحايا لدى هذا الحد، إذ أنها أحيانا ما كانت تبكي الصغار بعد رحيلهم وتضطلع كذلك بمهمة تنظيف جثثهم وإلباسهم الملابس المخصصة للدفن، كما كانت تقدم التذكارات لذوي الأطفال.

حُكم على لوسي ليتبي بالسجن مدى الحياة. (المصدر: وكالة أسوشيتد برس)

وقال القاضي جيمس جوس مخاطبا المتهمة التي لم تتواجد في القاعة: "خلال هذه المحاكمة أنكرت ببرود أي مسؤولية عن أخطائك، ولم تبدين ندم على ما فعلت".

أوضح القاضي كذلك أن الدوافع الكامنة خلف سلوك ليتبي غير معروفة، بالرغم من أن هناك نظريات طرحها الآباء والأمهات الذين فقدوا صغارهم، فيعتقد البعض أن الممرضة كانت تسعى للاهتمام أو تود صبغ حياتها بالدراما والتعاطف، أو ربما تود أن تظل عالقة في ذاكرة أحدهم.

أما محامي المتهمة، بن مايرز فقد قال إن موكلته أصرت على برائتها، ولا يوجد ما يمكن أن يضيفه بغرض تخفيف عقوبتها.

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة