أمن‎

انتخابات أوكرانيا.. مَن ينافس "رئيس الطوارئ" على منصبه؟

نشر

.

Alaa Osman

في تصريحات لوسائل إعلام محلية، تطرق الرئيس فولوديمير زيلينسكي من قبل لمسألة الانتخابات الأوكرانية، التي من المفترض أن تطرح هامشا للمنافسة قد يزيحه شخصيا عن صدارة المشهد السياسي.

وفقا للخطة الأصلية، تُعقد الانتخابات البرلمانية في أكتوبر المقبل، في ظل ضغط أوروبي على انعقادها في موعدها، بينما يرغب زيلينسكي في تأجيلها.

في الوقت الذي يشهد منصب الرئيس تنافسا في مارس ٢٠٢٤، يقول زيلينسكي عن الضغوط الغربية بشأن عقد الانتخابات في موعدها، بالرغم من القتال المندلع على الجبهة الجنوبية والشرقية إنها "عادلة ومنطقية" لكنه يتساءل عما إذا كان عقد الانتخابات في تلك الظروف يضمن لجميع المواطنين ممارسة حقهم في التصويت.

البقاء في كييف إبان الغزو منح زيلينسكي نقاط إضافية. أ ب

على الجهة الأخرى، ما يزال الضباب يحوم على قائمة المنافسين المحتملين للرئيس صاحب الشعبية الكبيرة في ظل تعاضد مجتمعي تخشى كييف تفتيته.

إذن.. لماذا تلوح صناديق الاقتراع في الأفق؟ ومَن الملاكم والجنرال والكوميديان الذين ينافسونه على المنصب؟ ولماذا تقاوم أوكرانيا الموسم الانتخابي الجديد؟

اعرف أكثر

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة