مجتمع

يرفعون الأنقاض بأيديهم بعد "خسارة ١٠ أقارب".. قصص من المغرب

نشر

.

blinx

قصص مأساوية رواها سكّان في المغرب حول حجم الكارثة التي حلّت بهم، من سيدة خسرت ١٠ من أقاربها في يوم واحد، إلى أشخاص شاهدوا تطاير الزجاج والحجارة ولم يصدقوا أنهم بقوا على قيد الحياة، إلى سكان يحاولون نزع الركام بأيديهم.

ولقي 632 شخصا لقوا حتفهم جراء الزلزال القوي الذي ضرب منطقة جبال الأطلس الكبير بالمغرب في وقت متأخر من الجمعة، قوته بلغت 7 درجات على مقياس ريختر ويقع مركزه في إقليم الحوز جنوب غرب مدينة مراكش التي تعتبر مقصدا سياحيا كبيرا، ودمر عددا من المباني ودفع سكان المدن الكبرى للفرار من منازلهم.

وقال مسؤول بالمنطقة في وقت سابق إن معظم الوفيات وقعت في مناطق جبلية يصعب الوصول إليها، حسب رويترز.

فماذا روى السكان عن لحظات وقوع الزلزال وما أعقبه من دمار؟

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة