مجتمع

المغرب.. "ليلة ثانية في العراء" بعد الكارثة

نشر

.

blinx & Reuters

منذ اهتزت مدن وطرقات المغرب بفعل زلزال قاتل أودى بحياة ٢٠١٢ شخص، غادر شعور الأمن أنفس العديد من المواطنين، وأصبح من الشائع أن تمر بطرقات المدن المنكوبة لتجد عشرات الأشخاص لجأوا للمبيت في العراء والاحتماء بعيد عن الأبنية التي تنذر بتكرار الكارثة.

تعدّ ولاية الحوز مركز الزلزال والأكثر تضرّراً حيث سقط 1293 قتيلاً تليها ولاية تارودانت التي سقط فيها 452 قتيلاً

يعتبر الزلزال الذي وقع ليل الجمعة السبت بقوة 7 أقوى زلزال تمّ قياسه في المغرب على الإطلاق

أعلن مجلس الوزراء الملكي الحداد الوطني لمدة ثلاثة أيام

وفقاً للصليب الأحمر الدولي، فإنّ احتياجات المغرب من المساعدات هائلة

في مراكش امتلأت شوارع الملاح بالحطام وقضى العشرات ليلتهم الثانية في العراء

شعر سكّان الرباط والدار البيضاء وأغادير والصويرة بالزلزال

وعلى الرغم من مُضي أكثر من ٢٤ ساعة على وقوع الزلزال المدمر ما يزال بعض المواطنين يواجهون ليالي غير مستقرة في العراء، بعد أن غادروا منازلهم.

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة