مجتمع

رغم نجاتها بأعجوبة.. غصة كبيرة ترويها معلمة مغربية

نشر

.

Alaa Osman

ما تزال المعلمة المغربية "زينب" تحاول استيعاب صدمة الفقد وصدمة الكارثة التي حلت بقريتها الصغيرة التي تحولت اليوم إلى كتل من الركام والأنقاض.

باستخدام موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك وثقت المعلمة تجربتها القاسية وتشاركها مع ملايين المستخدمين، كما تشارك ألمها على تلاميذها الصغار الذين قضوا بسبب الزلزال.

وكان زلزال مدمر ضرب المغرب مساء الجمعة ٨ سبتمبر، وأودى بحياة ما يصل إلى ٢٠١٢ قتيل، بالإضافة إلى آلاف المصابين الآخرين.

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة