مجتمع

حلوى المولد في مصر.. ينقصها "السكر"

نشر

.

blinx & Reuters

تزينت الشوارع وعرض البائعون "العروسة والحصان" والحلوى التي تميز المولد النبوي في مصر حسب التقاليد المحلية، لكن هناك ما ينقصه هذا العام، إنه المال الكافي لشراء الحلوى في ظل أزمة اقتصادية طاحنة.

عروسة المولد - رويترز

يقول صناع الحلوى والبائعون والزبائن إن أسعار المواد الخام ارتفعت بسبب وجود أزمة في العملة الصعبة (الدولار)، ما أدى إلى انخفاض الطلب.

ارتفع معدل التضخم في مصر إلى مستويات قياسية، وكشف نقص العملة الأجنبية المزمن منذ أوائل عام ٢٠٢٢ عن مشكلات اقتصادية متجذرة.

أم يونس: فرق الأسعار شاسع

تعمل أم يونس على تجهيز بضاعتها المتمثلة في "عروسة المولد" بينما تنتظر الزبائن في هذا الموسم من العام للعام.

تقول أم يونس إن فارق الأسعار هذا العام عما سبقه شاسعا فأصبح لكل شيء سعر فـ"الحاجة كانت بعشرين (٢٠ جنيها)، أصبحت بثلاثين"، إضافة إلى عدم القدرة على التخزين، فأصبح الشراء على قدر الحاجة.

تضيف أم يونس في حديثها لرويترز "الدنيا غليت على الكل، مش علي أنا ولا على الناس، حتى حركة (البيع والشراء) مش زي الأول".

عرفة سلامة: حلوى في المتناول

يرى بائع التجزئة عرفة سلامة أن سعر حلاوة المولد هذا العام أصبحت أغلى بعض الشيء "السنة إللي فاتت أعتقد كانت بـ٦٠ أو ٦٥ جنيه، والسنة دي السعر كويس، كيلو الحلاوة النهاردة بـ٩٠ جنيه، أنا شاري منهم بتسعين جنيه حلاوة نضيفه وحلاوة في المتناول".

ويرجع سلامة ارتفاع سعر حلاوة المولد إلى ارتفاع سعر السكر الذي وصل بحسبه إلى ٣٧ جنيها للكيلوغرام الواحد.

ياسر عنتر: السكر دلوقتي بقى بكام

يقول ياسر عنتر، وهو أحد الزبائن "طبعا الحاجة غليت والسكر دلوقتي بقى بكام، إللي كان بياخد كيلو الحلاوة بـ٥٠ أو ٦٠ جنيه، النهاردة أقل كيلو حلاوة بـ٨٠ جنيه".

يضيف عنتر "هنعمل إيه يعني، مولد النبي الأسبوع ده ولسه في ناس مقبضتش (الراتب)، فربنا يسهل ويفرجها على الناس كلها".

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة