رياضة

ريال مدريد وخيتافي.. خطأ تحكيمي قد يغير نتيجة المباراة

نشر

.

Mussab Gasmalla

في غمرة انشغال جماهير ريال مدريد بإصابة النجم الشاب الفرنسي إدواردو كامفينغا أمام خيتافي في الليغا، ورسم سيناريوهات مزعجة لاحتمالية غيابه عن الفريق أمام السيتي في إياب الأبطال الحاسم، يبدو أن حكم المباراة قد ارتكب خطأً كبيراً يتوقع أن يثير الجدل بلا توقف في الساعات المقبلة.

ما الذي حدث؟

في الدقيقة 84 من المباراة، قرر مدرب ريال مدريد كارلو أنشيلوتي إجراء تغيير تكتيكي بإخراج الجناح ماركو أسينسيو صاحب الهدف الوحيد في المباراة، وإقحام المدافع الفارو أدريوزولا بدلاً عنه، لتأمين الفوز، إذ تزامن التغيير مع إصابة النجم الفرنسي الشاب إدواردو كامافينغا.

وكان كامافينغا في تلك اللحظة على خط الملعب يتلقى العلاج، في وقت سمح فيه الحكم مارتينيز مونويرا بالتبديل، إذ دخل أدريوزولا بالفعل وصافحه أسيسنيو الذي كان على خط الملعب، لكن في اللحظة نفسها طلب كامافينغا التبديل لعدم تمكنه من اللعب، ليطلب مدرب الريال أنشيلوتي من أسيسنيو العودة لإكمال المباراة، واعتبار المستدبل إدواردو كامافينغا، وتستمر المباراة.

هل أخطأ الحكم؟

بحسب القوانين، كان يجب على الحكم اعتماد التبديل، وإخراج أسينسيو، وإجبار الريال على إكمال المباراة بـ10 لاعبين، حيث كان هذا التبديل هو الخامس والأخير لمدرب الريال كارلو أنشيلوتي، الذي لجأ إلى سياسية المداورة استعداداً لمباراة السيتي المصيرية في الأبطال الأربعاء المقبل.

ماذا يقول قانون كرة القدم؟

بحسب القاعدة 3 من قانون فيفا المنظم لكرة القدم، والمتعلق بالتبديلات، فإن التبديل غير قانوني، إذ تنص القاعدة على أن "عملية التبديل تعتبر سارية بمجرد دخول اللاعب البديل إلى أرضية الملعب، ومن هذه اللحظة يعتبر اللاعب المستبدل، على الدكة، والبديل لاعباً، وعليه يجب استئناف اللعب وفقاً لذلك".

ويوضح هذا القانون بوضوح، أن حكم المباراة مونويرا قد ارتكب خطأ مخلاً، وذلك بمخالفته لقانون أساسي منظم لكرة القدم.

هل يعاقب ريال مدريد؟

من المتوقع أن تكون هذه الواقعة مثار جدل كبير في الإعلام الإسباني في الساعات المقبلة، إذ من المحتمل قيام نادي خيتافي المهدد بالهبوط، بتقديم شكوى رسمية، ضد هذا الخطأ من بوابة استفادة ريال مدريد من لاعب إضافي، بعد فشل الحكم في تطبيق القانون، واعتباره فائزاً 3 ـ 0، بدلاً عن خسارته المباراة بهدف أسينسيو.

وسيكون أمام خيتافي يومين من نهاية المباراة، لوضع الشكوى على طاولة لجنة الانضباط في الاتحاد الإسباني لكرة القدم.

وبحسب القاعدة 26 من قوانين الدوري الإسباني فإن أي نادي يسمح له بتقديم شكوى أو طعن ضد خصمه بموعد أقصاه الـ2:00 ظهراً لثاني يوم عمل مر على المباراة، لكن يوم الأحد، لن يكون محسوباً، لكونه عطلة نهاية أسبوع، ليباشر مهمته، إن أراد، يومي الاثنين والثلاثاء.

ونظراً لندرة مثل هذه الأخطاء، وأيضاً لسير المباراة، حيث كان الريال متقدماً بهدفوقت حدوث التبديل، يتوقع ألا يتأثر ريال مدريد بأي عقوبات أو خصم نقاط، لكن سيكون الحكم مارتينيز مونييرا معرضاً بشدة للعقوبات من لجنة الحكام في الليغا، ويرجح أن يعاقب بالإيقاف لمدة طويلة، على الأرجح، عن إدارة المباريات.

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة