رياضة

لاعبات إسبانيات يطالبن بمزيد من التغييرات بعد "أزمة القبلة"

نشر

.

blinx

طالبت 39 لاعبة إسبانية، بينهن غالبية عناصر التشكيلة التي فازت بكأس العالم لكرة القدم، بمزيد من التغييرات في الاتحاد المحلي للعبة وأشرن إلى أن استقالة رئيسه لويس روبياليس وتغيير مدرب الفريق ليس كافيا.

ولم توضح اللاعبات في البيان ما إذا كن سيواصلن مقاطعة اللعب للمنتخب الوطني، لكنهن أكدن انهن دعوا الاتحاد الإسباني للعبة لإعادة هيكلة مجلس الادارة السابق لروبياليس ومنصب الأمين العام وإدارة الاتصالات والتسويق وما يسمى بوحدة النزاهة.

وقال الاتحاد الإسباني للعبة في بيان "يريد الاتحاد تعزيز التزامه تجاه أبطال العالم، الذين نفخر بهم للغاية" مضيفا ان رئيسه المؤقت بيدرو روشا سيبقى في منصبه حتى موعد الانتخابات المقبلة.

وأضاف "من الضروري إجراء تحول تدريجي لضمان مستقبل كرة القدم الإسبانية".

وكانت 81 لاعبة قد دعون لمقاطعة المباريات الدولية على خلفية الجدل الذي أثارته قبلة روبياليس غير المرغوبة على شفا جيني إيرموسو خلال احتفالات إسبانيا بالفوز بكأس العالم الشهر الماضي.

وقالت المجموعة المؤلفة من 39 لاعبة في بيان "ترتكز التغييرات المذكورة للاتحاد على عدم التساهل مع الأشخاص الذين من خلال عملهم داخل الاتحاد حرضوا أو أخفوا أو أثنوا على مواقف تسيء لكرامة المرأة".

وأضاف البيان "التغييرات التي حدثت حتى الآن غير كافية كي تشعر اللاعبات بأنهن في مكان آمن".

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة