رياضة

هل يتضرر رونالدو من "قضية العملات المشفرة"؟

نشر

.

Mussab Gasmalla

وجد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو نفسه، الخميس، في صدارة الأحداث العالمية، بسبب قضية وجهت ضده في محاكم فلوريدا الأميركية، يطلب أصحابها تعويضات بقيمة مليار دولار، وذلك بسبب تضررهم من ترويج مهاجم النصر السعودي لرموز غير قابلة للاستبدال "NFTs" بموجب شراكة جمعته مع منصة بينانس للعملات المشفرة.

وارتبط اسم رونالدو بمنصة بينانس منذ 2022، لكنه بدا نشيطا في العمل معها في الفترة الأخيرة، إذ روج في نهاية أكتوبر الماضي للنسخة الثالثة من الرموز غير قابلة للاستبدال "NFTs" التي تحمل اسمه، وظهر في إعلان الترويج وهو يرتدي قميصا مزينا بعلامة بينانس

أما سبب الأزمة الحالية، فهو النسخة الأولى من رموز "CR7" غير القابلة للاستبدال، والتي روج لها في نوفمبر 2022.

وبحسب تقارير كان سعر الرمز الواحد لحظة الترويج له 0.77 دولار، لكنه في ظرف 12 شهرا قفز ليبلغ دولارا واحدا، ليتكبد المدعين على رونالدو وغيرهم خسائر جمة.

فما هي التهمة الموجهة للبرتغالي؟ وكيف يمكن أن تؤثر عليه؟ وما هي أبرز الحالات المشابهة في عالم الرياضة؟

اعرف أكثر

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة