رياضة

الفيفا يهدد البرازيل.. ما نعرفه عن الأزمة وتداعياتها

نشر

.

Mussab Gasmalla

لم تتوقف وسائل الإعلام طوال الساعات الماضية عن تداول الخطر المحدق بالكرة البرازيلية، وذلك في أعقاب إرسال الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" تحذيرات جدية، مفادها بأنه يدرس حاليا خيار فرض عقوبات على منتخب السامبا والأندية البرازيلية.

وجاءت رسائل فيفا بسبب ما اعتبره تدخلا حكوميا في الكرة البرازيلية، التي تمر الآن بالكثير من الجدل بعد قيام محكمة في ريو دي جانيرو في السابع من الشهر الحالي بعزل رئيس اتحاد الكرة في بلاد السامبا إدنالدو رودريغيز من منصبه، ودعوتها لإجراء انتخابات في غضون شهر.

وقامت المحكمة بتلك الخطوة من منطلق مخالفات صاحبت انتخاب رودريغيز رئيسا للاتحاد في مارس 2022.

وتأتي هذه التطورات في توقيت سيئ للكرة البرازيلية، إذ يمر منتخبها بأزمة نتائج مقلقة، هوت به إلى المركز السادس في تصفيات أميركا الجنوبية لمونديال 2026، برصيد 7 نقاط، مسجلا أسوأ عدد نقاط في القرن الـ21 بـ37%، كما خسر آخر 3 مباريات لأول مرة منذ 2001.

ويتوقع أن تشهد الأيام المقبلة معركة تكسير عظام بين فيفا والسلطات البرازيلية.

فما هي خطة الفيفا؟ وهل يوجه ضربة قاضية للكرة البرازيلية؟ وماذا يخبرنا تاريخ الاتحاد السابق تجاه حالات مماثلة؟

اعرف أكثر

المزيد مثل هذا

رياضة

قبل موقعة الماراكانا.. تاريخ من "العنف اللاتيني"

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة