تكنولوجيا

ناشرو بريطانيا خائفون من الذكاء الاصطناعي

نشر

.

blinx

قدم رؤساء دور النشر في بريطانيا رسالة إلى رئيس الوزراء ريشي سوناك يطالبون من خلالها حماية حقوق الملكية الفكرية للصناعات الإبداعية من الذكاء الاصطناعي، وجاء الطلب قبل أسابيع من استضافة الحكومة قمة حول تطوير الذكاء الاصطناعي.

وفي رسالة اطلعت عليها صحيفة فايننشال تايمز، حثت جمعية الناشرين رئيس الوزراء على ضمان تطبيق قانون الملكية الفكرية في المملكة المتحدة. ويحث القانون على ضرورة الحصول على ترخيص مسبق قبل استخدام أي محتوى.

صناعة بـ7 مليارات

وتأتي مطالبة ناشري الكتب والمجلات والوسائط الصوتية والرقمية بالحماية من الذكاء الاصطناعي وسط مخاوف من تجاهل الوزراء هذا القطاع الذي يساهم بحوالي 7 مليارات جنيه إسترليني للاقتصاد البريطاني.

في مطلع هذا الشهر، قال سوناك إن المؤتمر سيجمع بين الحكومات والأكاديميين وشركات الذكاء الاصطناعي الرائدة لتطوير النظم المناسبة للتطوير الآمن والمسؤول للذكاء الاصطناعي.

تشويه الأعمال الأصلية

لكن جمعيات النشر تخشى أنه بدون حماية كافية للملكية الفكرية وحقوق الطبع والنشر، سيتمكن الذكاء الاصطناعي من التنقيب في سلسلة كاملة من الروايات أو الكتالوجات أو المقالات الصحفية لإنشاء نسخ رخيصة "مقلدة" من العمل الأصلي.

وفي هذا الشأن، قدم الناشرون أدلة تفيد أن شركات التكنولوجيا تستخدم حاليا المحتوى "الإبداعي"، مثل النصوص والصور، من الصحف والكتب والفنون والموسيقى للمساعدة في تدريب نماذج الذكاء الاصطناعي الخاصة بها.

وقال دان كونواي، رئيس جمعية الناشرين، إن الناشرين "يتفقون بشدة على أن بريطانيا يجب أن تصبح رائدة عالمياّ في مجال الذكاء الاصطناعي الآمن والشفاف والأخلاقي"، لكنه شدد على أن تدريب أنظمة الذكاء الاصطناعي "يجب أن يتم بشفافية، وبموافقة المبدع أو صاحب حقوق الملكية الفكرية".

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة