سياسة

صاروخ هيلفاير R9X.. صائد "الرؤوس الكبيرة"

نشر

.

Qassam Sbeih

استهداف أميركي شرق بغداد، قتل قائدين كبيرين في ميليشيا حزب الله العراقي، بعد أيام من تبنيه عملية "البرج 22" في الأردن التي قتل على إثرها 3 جنود أميركيين. الاستهداف كان لسيارة دفع رباعي يستقلها 3 أشخاص.

جاء الاستهداف بذات الصاروخ الذي قتل به قائد الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني في 3 يناير 2020.

وأظهرت فيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي للحادثة نيرانا مشتعلة بالسيارة فيما لم يصب أي مبنى مجاور أو شخص خارج السيارة.

إذاعة NPR الأميركية كشفت أن الاستهداف الذي قتل أبو باقر الساعدي مسؤول الصواريخ في حزب الله العراقي، ومسؤول الاستخبارات أركان العلياوي، كان بصاروخ هيلفاير R9X. وهذا ما جعل من الاستهداف دقيقا، يصيب هدفه ولا يضر أي شيء آخر حوله.

فما هو صاروخ هيلفاير R9X؟ وهل صدرته إلى إسرائيل؟

اعرف أكثر

المزيد مثل هذا

سياسة

مسيرة ملغومة تستهدف التحالف الدولي وتعطل مطار أربيل

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة