رياضة

هل تغيّر "بيانات اللاعبين" أعراف الميركاتو؟

نشر

.

Mussab Gasmalla

في أبريل 2021، تلقت جماهير مانشستر سيتي خبرا سارا، مفاده تجديد النادي عقد نجمه المتألق كيفين دي بروين حتى 2025، ليتلقى المدرب بيب غوارديولا دفعة كبيرة، كان لها كبير الأثر في بسط هيمنته على البريمييرليغ، قبل أن يضيف له العام الماضي لقب دوري الأبطال.

بعيدا عن أجواء الاحتفاء بالتمديد، لفت دي بروين الأنظار بأمر نادر في كرة القدم، والمقصود هنا قيادته للمفاوضات مع مانشستر سيتي بنفسه، دون الاستعانة بأي وكيل لاعبين، ليرفع راتبه الأسبوعي من 350 ألف إسترليني إلى 400 ألف إسترليني بحسب ميرور.

وبعد مرور مدة على ذلك، كشفت صحيفة ذا أثلتيك أن دي بروين عوض مهام وكيل اللاعبين بمحاميين اثنين، وشركة (Analytics FC) المختصة في جمع وتحليل بيانات اللاعبين، والتي بحسب الموقع لعبت دورا محوريا في إقناع السيتي بزيادة راتب لاعب يقترب من الـ30 عاما، بدلا من تخفيضه.

ولفت نهج دي بروين الانتباه إلى الدور الخفي الذي يمكن أن تلعبه البيانات ولغتها على طاولة التفاوض، ليتجه عدد من اللاعبين إلى التعاقد مع مختصين.

فكيف وظف دي بروين بياناته؟ وما هو الدور الذي تقوم به شركات البيانات؟ ومتى بدأ التوثيق والإحصاء الدقيق في كرة القدم؟

اعرف أكثر

المزيد مثل هذا

أسواق

لماذا لا يوجد ميركاتو للمدربين؟

تواصل معنا

حمل التطبيق

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة

© 2024 blinx. جميع الحقوق محفوظة